نائب أميركي: صهر ترامب أوعز لـ”ابن سلمان” محاصرة قطر لفشله في الحصول على أموال من حمد بن جاسم

في تأكيد جديد على دور صهر الرئيس دونالد ترامب وكبير مستشاريه المشبوه، شنّ “تيد لو” وهو نائب ديمقراطي في مجلس النواب الأميركي هجوما عنيفا على “كوشنر” مؤكدا بأنه يقف وراء .

 

وقال  “لو” متحدثا عن صهر ترامب “فيما يتعلق بدور جاريد كوشنر في السياسة الخارجية تجاه السعودية, أنا قلق لأنه لا يمتلك أدنى فكرة عما يقوم به لانعدام خبرته في السياسة الخارجية. كما يساورني قلق كبير إزاء احتمال وجود تضارب في المصالح لديه”.

 

وشكك تيد لو في طبيعة العلاقة بين كوشنر والسعودية، وقال إنه منحها الضوء الأخضر لحصار قطر في يونيو/حزيران الماضي.

 

وأشار “لو” إلى تقارير إعلامية ذكرت أوائل العام الجاري أن شركة كوشنر سعت حثيثا للحصول على خمسمائة مليون دولار كان قد طلبها من رئيس الوزراء القطري السابق بهدف مساعدته في تخطي مشاكل قانونية محيطة بأحد مبانيه في نيويورك، لكنه لم يفلح في الحصول على الأموال التي طلبها.

 

وتابع النائب الديمقراطي بحسب ما نقلته قناة “الجزيرة”، أن “السعودية فرضت بعد ذلك حصارا على قطر. فهل منحها كوشنر الضوء الأخضر للقيام بذلك؟ الشهر الماضي قام بزيارة لم يعلن عنها مسبقا للسعودية، فهل طلب منهم مساعدته في إخراج ذلك المبنى من المأزق؟ هل نعلم فعلا أن كوشنر يعمل لصالح الشعب الأميركي وليس لمصلحته الخاصة هو وعائلته؟”.

 

وكانت صحيفة “بوليتيكو” الأميركية ذكرت أواخر أكتوبر/تشرين الأول الماضي أن كوشنر قام خلال الشهر نفسه بزيارة لم يعلن عنها للسعودية هي الثالثة خلال العام الحالي.

قد يعجبك ايضا

التعليقات تخضع للمراجعة قبل النشر

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.