هاجم الإعلامي التونسي والمقرب من الرئاسة محمد بوغلاب، صحيحي ومسلم، معتبرا أنهما ” سبب العنف الذي يعيشه المسلمون” وأنهما ” سبب بلاء الأمة” حسب تعبيره.

 

وأضاف “بوغلاب” خلال مداخله له على إحدى القنوات الخاصة، أن ” أفكارهم هي سبب العمليات الإرهابية “، مشككا في صحة الأحاديث التي تنشر في صحيحي وبخاري وداعيا إلى ” إخضاعها للتدقيق والمراجعة وأن لا تكون من المسلمات “.

 

جدير بالذكر أن الإعلامي التونسي محمد بوغلاب حاصل على تكريم من قبل القيادة الأمريكية في إفريقيا ” أفريكوم ” سنة 2015 وذلك لدوره في مجال مكافحة الإرهاب والتطرف، حسب ما أعلنته هذه القيادة في حينه.