وزير خارجية السلطة الفلسطينية يجمل الموقف السعودي رغم زيارة ابن سلمان إلى تل أبيب: لن تطبع الرياض!

على الرغم من زيارة ولي عهد السعودية السرية إلى تل أبيب أكد الدكتور رياض المالكي وزير الخارجية والمغتربين، أن المملكة العربية السعودية، لن تُقدم على التطبيع مع إسرائيل بأي شكل كان، قبل حل القضية الفلسطينية.

 

واشاد رئيس الوزراء الإسرائيلي علنا بتحسن علاقات دولة الإحتلال الإسرائيلي مع دول خليجية وعلى رأسها السعودية والإمارات بالإضافة إلى لقاءات علنية تم الإعلان عنها بين مسؤولين سعوديين وإسرائيليين.

 

وأضاف المالكي: الملك سلمان، أكد للرئيس محمود عباس، خلال اجتماعهما في الرياض الأسبوع الماضي، أن المملكة العربية السعودية، تُقدِّم كل الدعم وعلى المستويات كافة للفلسطينيين بغية الوصول إلى حل قائم على أساس الشرعية الدولية وقراراتها.

 

جاء ذلك، خلال استقبال المالكي لرئيس البرلمان السويدي أيربان أهلين، والوفد المرافق له، اليوم الثلاثاء، في مكتبه بمقر وزارة الخارجية في رام الله.

 

 

 

قد يعجبك أيضاً

تعليقات

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

تابعنا

حياتنا