تعليقا على سياسات ولي العهد السعودي وقراراته “الصبيانية” المتهورة، قال الأكاديمي الإماراتي المعارض الدكتور إن “ابن سلمان” يخوض ما وصفه بـ “المغامرة” الكبيرة المحكومة بالفشل.

 

ودون “المنهالي” في تغريدة له بـ”تويتر” رصدتها (وطن) ما نصه:”يخطط #محمد_بن_سلمان لمغامرات كبيرة دون ثقل حقيقي ووعي سياسي وبلا رضا شعبي وعربي واسلامي. تلك مغامرات محكومة بالفشل”

 

ويسعى “ابن سلمان” للقفز على العرش وتثبيت أقدامه، ولأجل ذلك اتخذ عدد من القرارات “المتهورة” التي اعتبرها محللون مجازفة كبيرة ومخاطرة قد تكون “المسمار” الأخير في نعش .

 

وكان أخطر ما قام به ولي العهد السعودي بعد حملة الاعتقالات التي شنها ضدد عدد من الدعاة والمعارضين أمثال وعوض القرني، هو قيامه في خطوة جديدة (لم يتوقعها أحد) بتنفيذ حملة أخرى موسعة.

 

ولكن هذه المرة كان “صيد” ابن سلمان هو أبناء عمومته من الأمراء على رأسهم متعب بن عبدالله رئيس الحرس الوطني الذي أقصاه من منصبه، والوليد بن طلال الشخصية الإمبراطورية في المملكة والعالم، وعدد آخر من المسؤولين الكبار والشخصيات البارزة في الدولة.

 

وكانت صحيفة “فورين بوليسي” الأمريكية، قالت في تقرير لها، إن ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان يهجز نفسه ليكون ملكا نهاية الأسبوع الجاري، فيما نقلت وكالة “رويترز” عن “متعاملين”، أن النفط صعد بفعل عوامل من بينها شائعات بأن العاهل السعودي الملك سلمان سيتنازل عن العرش لولي العهد محمد بن سلمان قريباً.