قال وزير الدولة السعودي لشؤون الخليج ثامر السبهان إنّ الملك أبلغ رئيس الحكومة المستقيل عن تفاصيل عدوان على .

 

وأشار “السبهان” في حديث أجرته معه قناة “العربية” إلى أنه ينبغي على أن “تعي خطر على السعودية”، مشيراً إلى أنّ “الحزب يشارك في كل عمل إرهابي يتهدد” بلاده.

 

وأضاف “لن نرضى أن يكون مشاركاً في حرب على السعودية”، لافتاً إلى أنّ السعودية ستستخدم كافة الوسائل السياسية وغيرها لمواجهة حزب الله.

 

وفي هذا الإطار، قال السبهان إنّ المملكة ستعامل حكومة لبنان كـ”حكومة إعلان حرب” بسبب حزب الله، مضيفاً أنّ الأخير يؤثر في كافة القرارات التي تتخذها الحكومة اللبنانية.

 

ولفت إلى أنه يتوجب على اللبنانيين الاختيار بين السلام وبين الانضواء تحت حزب الله، كما نوه السبهان إلى أنّهم في السعودية كانوا يتوقعون من الحكومة اللبنانية أن تعمل على “ردع حزب الله”، وتابع “بيد اللبنانيين تحديد ما ستؤول إليه الأمور مع السعودية”.

 

كما اتهم السبهان حزب الله بـ “تهريب المخدرات للسعودية وتدريب شباب سعوديين على الإرهاب” بحسب قوله.

 

وزير الدولة لشؤون الخليج أكد في لقاء تلفزيوني أنّ “الحريري وشرفاء لبنان لن يقبلوا بمواقف ميليشيات حزب الله”، لافتاً إلى أنّ الحديث عن إجبار الحريري على الاستقالة “أكاذيب لتشتيت اللبنانيين”.

 

كما رأى أنّ اللبنانيين قادرين على “إيقاف تجاوزات حزب الله”، معتبراً أنّ “لبنان مختطف من قبل ميليشيات حزب الله ومن خلفها ”.