في حادثةٍ غريبة، اعتلى شاب أردني برجاً للإتصالات في منطقة “المشارع” بلواء الغور الشمالي، مُهدّداً بالإنتحار، في حال لم يتم تأمين وظيفة له وشاشة تلفزيون.

ووافق الشاب على النزول عن البرج، والعدول عن قراره بمحاولة الإنتحار، بعد مسارعة أحد المواطنين بشراء الشاشة له، فيما وعدته الجهات المختصة بتأمين وظيفة له.