علق إمام وخطيب المسجد الحرام الدكتور على الأخيرة التي أطلقها ضد عدد من الأمراء والوزراء ورجال الاعمال، داعيا الجميع لأخذ العظة قبل ان يكونوا موعظة لغيرهم.

 

وقال “الشريم”في تدوينات له عبر حسابه بموقع التدوين المصغر “تويتر” رصدتها “وطن”:” مَن اتَّعَظَ بغيرِهِ فقد اختصر لنفسه طريق السعادة،ومَن أبى فإنما عرَّض نفسَه لأنْ يكون هو أحَدَ المُتَّعَظِ بهم،قال ابن مسعود:”..والسعيد مَن وُعِظَ بغيرِه”رواه مسلم”.

 

وقال في تغريدة سابقة تعليقا على الأمر: ” #الملك_يحارب_الفساد محاربة الفساد أهمُّ درجةٍ في سُلَّم الإصلاح المالي والإداري،فمتى تسلَّلَ المكلَّفُ بشأن الناس مِن رقابته على نفسه وجَبَ رَدعُهُ بقوَّةِ السلطان”.

يشار إلى انه في وقت سابق الأحد، قالت السلطات إنها ستجمد الحسابات البنكية للشخصيات التي أوقفت بتهمة الفساد.

 

وأوضحت وزارة الإعلام السعودية أن المبالغ التي يتضح أنها مرتبطة بقضايا فساد ستتم إعادتها إلى للدولة السعودية، وأن كل الأصول والممتلكات التي تشملها تحقيقات الفساد ستسجل باسم الدولة.

 

وكانت -التي تم تشكيلها أمس برئاسة ولي العهد الأمير محمد بن سلمان- قد أمرت بتوقيف 11 أميرا، كما أوقفت أربعة وزراء حاليين، وعشرات من الوزراء السابقين بتهم تتعلق بالفساد.

 

ونقلت وكالة الأنباء الألمانية عن مصدر سعودي قوله إنه تم احتجاز عدد من الموقوفين في فنادق بالعاصمة ، ومُنعوا من إجراء أي اتصال إلى حين استكمال التحقيق معهم. وأضافت أن حملة الاعتقالات شملت 49 شخصا.

 

وأشارت شبكات التواصل الاجتماعي إلى تكهنات بشأن مكان احتجاز المشتبه بهم، مع التركيز على فندق ريتز كارلتون قرب الرياض. وبدا الفندق الفخم مغلقا أمام الزبائن الأحد، وأشار موقعه على الإنترنت إلى أنه محجوز بالكامل.