AlexaMetrics "شاهد" أمير الكويت لـ #مرزوق_الغانم: "أنا فخور بك لقد رفعت رؤوسنا وما يكتب ضد موقفكم حسد" | وطن يغرد خارج السرب

“شاهد” أمير الكويت لـ #مرزوق_الغانم: “أنا فخور بك لقد رفعت رؤوسنا وما يكتب ضد موقفكم حسد”

في رسالة دعم وتأييد لما صدر منه وتأكيدا على الدعم الكويتي المتواصل لفلسطين وقضيتها وربما رسالة لمن يهرول للتطبيع مع الكيان الصهيوني، استقبل أمير الكويت الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح، مساء الاحد رئيس مجلس الأمة مرزوق الغانم وأعضاء الشعبة البرلمانية المشاركين في الجمعية العامة الـ 137 للاتحاد البرلماني الدولي، والذي عقد في مدينة سانت بطرسبرغ بروسيا الاتحادية، النواب راكان النصف وعودة الرويعي ووليد الطبطبائي وخليل عبدالله أبل ويوسف الفضالة وعمر الطبطبائي ومحمد الدلال وصفاء الهاشم والأمين العام لمجلس الأمة علام الكندري.

 

وتداول ناشطون عبر موقع التدوين المصغر “تويتر” مقطع فيديو رصدته “وطن”، أشاد فيه أمير الكويت بما صدر من مرزوق الغانم معربا عن فخره وترحيبه بكل ما قاله خلال كلمته التي ألقاها في اجتماع اتحاد البرلمان الدولي.

ووفقا للفيديو فقد توجه أمير الكويت للوفد البرلماني قائلا: ” اللي رفعتوا روس اخوانكم بالكويت… واتمنى انكم لا تنظروا إلى ما يكتب ويقال… حتشوفون لما توصلون ماذا كتبوا لأنه حسد… لذلك الحقيقة انا شخصيا فخور”.

 

وأضاف قائلا: “الأخ الرئيس تحية إكبار واحترام، فعلاً يعني الانسان يقول والحمد لله يعتز ان في رجال مثلكم يقفوا مثل هذا الموقف امام العالم كله”.

 

وكان مرزوق الغانم، قد تعرض لهجمة شرسة من بعض الكتاب السعوديين الليبراليين، على رأسهم تركي الحمد وأحمد الفراج، بعد إقدامه على طرد الوفد الإسرائيلي من الاجتماع الـ137 لاتحاد البرلمانات الدولي قبل أيام.

 

وقال الغانم في كلمة ألقاها تعقيبا على كلمة وفد (إسرائيل)، في المؤتمر الـ137 للاتحاد البرلماني الدولي، الذي عقد في مدينة “سانت بطرسبورغ” الروسية، الثلاثاء، إن “ما ذكره ممثل هذه البرلمان المحتل الغاصب يمثل أخطر أنواع الإرهاب، وهو إرهاب الدولة، وينطبق على هذا المثل المعروف عالميا: إن لم تستح فاصنع ما شئت”.

 

وضجت القاعة بالتصفيق الحاد للغانم تأييدا لموقفه. وانفعل «الغانم» : “عليك أن تحمل حقائبك وتخرج من القاعة بعد أن رأيت ردة الفعل من كل البرلمانات الشريفة في العالم”.

 

وأكمل مخاطبا رئيس وفد الكنيست الإسرائيلي: “اخرج من القاعة إن كان لديك ذرة من كرامة.. يا محتل، يا قتلة الأطفال”.

 

ورضخ الوفد الإسرائيليّ لهجوم الغانم، وقام بالخروج من قاعة الاجتماع، وسط استمرار التصفيق من ممثلي برلمانات العالم المشاركين في الاجتماع.

 

وأشاد النشطاء في تويتر بموقف “الغانم” الذي وصفوه بالمشرف في زمن الانبطاح العربي لإسرائيل.

وجاء ذلك متزامنا مع ما كشفه مسؤول إسرائيلي أن ولي العهد السعودي، الأمير محمد بن سلمان، هو الذي زارإسرائيل مؤخراً.

 

ونقلت وكالة الأنباء الفرنسية، الجمعة، عن المسؤول الإسرائيلي -الذي رفض كشف اسمه- قوله إن “المسؤول السعودي الذي زار إسرائيل هو ولي العهد الأمير محمد بن سلمان”.

 

الوكالة الفرنسية قالت أيضاً، إن الصحفي الإسرائيلي أرييل كهانا، الذي يعمل في أسبوعية “ماكور ريشون” اليمينية القومية، قال بتغريدة على موقع “تويتر”، في سبتمبر/أيلول الماضي، إن بن سلمان “زار إسرائيل مع وفد رسمي والتقى مسؤولين”.

 

وكانت الزيارة قد أثير حولها الكثير من التسريبات عن حقيقة الشخصية العربية التي زارت تل أبيب.

 

وكان ترامب أشار لدى وصوله لإسرائيل بعد زيارته الرياض، إلى أنه لمس “شعوراً إيجابياً” لدى السعوديين تجاه إسرائيل.

قد يعجبك ايضا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *