AlexaMetrics فيصل القاسم لدول الحصار بعد تآمرها على مرشح قطر: "عرب جَرَبْ.. يقفون بالمرصاد لكل من يحاول ان ينجح" | وطن يغرد خارج السرب

فيصل القاسم لدول الحصار بعد تآمرها على مرشح قطر: “عرب جَرَبْ.. يقفون بالمرصاد لكل من يحاول ان ينجح”

شن الإعلامي السوري والمذيع بقناة “الجزيرة”، الدكتور فيصل القاسم هجوما غير مسبوق على دول الحصار، وذلك على إثر تحريضها وتآمرها على المرشح القطري لرئاسة منظمة “اليونسكو” حمد الكواري ودعمها للمرشحة الفرنسية أودري اوزلاي.

 

وقال “القاسم” في تدوينة له عبر حسابه بموقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك” رصدتها “وطن” عنوانها بـ”عرب جرب”:”من شيّم العربان أنهم يقفون بالمرصاد لكل من يحاول ان ينجح ويتفوق، فهم مختصون في وضع العصي في عجلات الناجحين والمجتهدين”.

 

وأضاف قائلا: ” إذا برز شخص في مؤسسة، أول من يتصدى له مدير المؤسسة وربما يطرده من العمل أو يحوّل حياته الى جحيم بدل تشجيعه وتبنيه والتفاخر به”، لافتا إلى أنه “على العكس من ذلك تجد الدول المحترمة تبحث عن المبدعين ليل نهار وتنفق عليهم الملايين لتطويرهم والاستثمار بهم”.

 

وتابع قائلا: ” ولا تقتصر محاربة الإبداع والمتفوقين على الأفراد في بلادنا، بل إن الدول العربية نفسها تقف لبعضها البعض بالمرصاد أيضا، فإذا حاولت دولة عربية ان تشذ عن حظيرة التخلف وتقدم شيئاً جديداً او تبدع في مجال معين، تتصدى لها الدول الأعضاء في الجامعة العربية وتبدأ تحيك لها المؤامرات لتخريب مشروعاتها وتعرقل مسيرتها”.

 

واختتم تدوينته قائلا: ” تفووووا على هيك عربان استمرأوا التخلف فحاربوا المبدعين والمجتهدين”.

وفازت الفرنسية أودري أزولاي، الجمعة، بمنصب المدير العام لمنظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة “اليونسكو”، خلفا للبلغارية إيرينا بوكوفا.

 

وحصلت أزولاي على 30 صوتا، مقابل 28 لمنافسها القطري حمد بن عبد العزيز الكواري.

 

وجاء فوز أزولاي في الجولة النهائية، عقب ساعات من فوزها على مرشحة مصر ووزيرة الدولة المصرية للأسرة والسكان سابقا، مشيرة خطاب، في جولة جرت بينهما؛ لتحديد من سيواجه الكواري، بعد تعادلهما الخميس.

 

بدورها، قالت الخارجية القطرية، في بيان لها، إن الكواري “تبوأ الصدارة في الجولات الانتخابية الأربع الأولى، وحاز على 28 صوتا في الجولة الأخيرة، بفارق صوتين عن المرشحة الفرنسية”.

 

واعتبرت أن “هذا يعكس السمعة الطيبة والمكانة المرموقة دوليا لدولة قطر، والعلاقات المتميزة التي تربطها مع محيطها الإقليمي والدولي.”

 

وتصدر الكواري الجولتين الأولى والثانية، بحصوله على 19 صوتا في الأولى، و20 في الثانية، وتعادل مع الفرنسية في الجولة الثالثة بـ18 صوتا لكل منهما، ثم تقدم عليها في الجولة الرابعة، بحصوله على 22 صوتا، مقابل 18 للفرنسية، قبل أن يخسر في الجولة النهائية بفارق صوتين.

 

وكانت مصر أعلنت أنها تقف مع المرشحة الفرنسية في الجولة الأخيرة أمام المرشح القطري، في حين قدمت فرنسا الشكر للسعودية لوقوفها بجانب مرشحتها.

قد يعجبك ايضا

تعليقات:

  1. تعا
    الطائرات الصليبيه الامريكيه
    تنطلق من قطر.العديد
    لضرب المسلمين في سوريا والعراق
    اليس كذلك ياخونه وياعملاء !؟
    كل الانظمه بالخليج خونه منافقين مداهنين احذيه للصليبيين.

  2. هؤلاء ياسيد فيصل ليسوا عربا …..بل هم لقطاء الصهاينة ..والعربي وان كان قاسق وفاسد ومارق الا انه لايبيع كرامته ولا اصله ولا انتماؤه…هؤلاء لقطاء الصهيونية آل سعود وابناء فاطمة الغجرية الاماراتية وبغال العسكر المصريين انجس النجاسات على سطح الارض

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *