AlexaMetrics شاهد| زين العابدين بن علي يظهر في دبي خلال خطوبة ابنته على شاب مقرب من نظام "القذافي" | وطن يغرد خارج السرب

شاهد| زين العابدين بن علي يظهر في دبي خلال خطوبة ابنته على شاب مقرب من نظام “القذافي”

عرضت مواقع تونسية ما وصفته بأنها الصور الأولى للرئيس التونسي الأسبق زين العابدين بن علي وزوجته خلال حفل خطوبة ابنته.

 

وأشارت المواقع التونسية إلى أن الحفل كان عائلياً، حيث ظهر فيه بن علي وعليه علامات التقدم في السن، فيما ظهرت زوجته بالحجاب.

22447642 349018442224639 486950057 n

وكان بن علي وأسرته فرّوا من تونس في يناير/كانون الثاني 2011، في أعقاب الثورة الشعبية التي اجتاحت البلاد ضد حكمه الذي استمر 23 عاماً. هروب بن علي جاء بعد شهر من الاحتجاجات الشعبية ورفض الجيش التدخل لفض المظاهرات بالقوة، فسافر على متن طائرته هو وزوجته ليلى الطرابلسي وابنتهما حليمة وابنهما محمد.

 

وتوجه بن علي في هذا الوقت إلى الرياض، حيث استقبلته الحكومة السعودية ورفضت تسليمه إلى تونس لمحاكمته.

22447270 349018495557967 167598938 n

وكانت وكالة الصحافة الفرنسية نشرت تقريراً في يناير/كانون الثاني 2016، قالت فيه إن بن علي يعيش في جدة بعيداً عن الأضواء.

 

ومنذ انتقاله إلى السعودية، نادراً ما تتسرب المعلومات عنه أو عن طرقة عيشه أو الموارد التي ينفق منها.

 

لكن المواقع التونسية أكدت إلى أن الصور الجديدة هي في مدينة دبي الإماراتية وليس بجدة السعودية.

 

وذكر موقع الشروق التونسي أن حليمة بن علي التحقت بجامعة “السوربون” بدبي بالإمارات العربية المتحدة لدراسة مادة الحقوق ونجحت في دراستها بامتياز، وهي تواصل حاليا دراسة هذه المادة في مرحلة الماجستير استعدادا بمهنة المحاماة هناك.

22500705 349018448891305 2092330373 n

وأضاف الموقع نفسه أن نجلة الرئيس الأسبق ارتبطت بشاب ليبي عمل والده مسؤولاً سامياً إبان حكم الزعيم الليبي الراحل معمّر القذافي، وينتمي زوجها الى عائلة ثرية نشأت بالعاصمة الليبية طرابلس.

 

 

قد يعجبك ايضا

تعليقات:

    1. نعم اخي ابو عمر ال سروق يحمون سارق مثلهم ويقدمون له كل التسهيلات و يستقبلون ارهابيا بالاحضان ويتهمون غيرهم بدعم الاٍرهاب
      فعلا صدق من قال يعيبوا على الناس والعيب فيهم

  1. السارق للسارقة والسارقة للسارق لو كانت فتاة من طبقة الشعب لما أرادها تلك الأموال ليست أموالهم بل هي أموال الشعب الليبي والتونسي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *