اقترح الإعلامي والمذيع المعروف بقناة “الجزيرة” جمال ريان، إقامة ما وصفه بـ “حكومة مصرية في المنفى” لإفقاد النظام في شرعيته لحين عودة “مرسي” ـأول رئيس مدني منتخب في ـ بحسب اقتراحه.

 

وكان “ريان” قد اقترح في تغريدة دونها عبر نافذته بتويتر رصدتها (وطن) إجراء انتخابات رئاسية مصرية موازية في المنفى.. حسب قوله.

 

ثم عاد في تغريدة أخرى مقدما بديلا للانتخابات في صورة رأها أكثر نفعا، حيث قال “حكومة مصرية في المنفى  بدل انتخابات رئاسية مشروع جيد لنزع الشرعية عن انقلاب السيسي بشرط ان تكون حكومة لحين عودة الرئيس الشرعي

 

وفي تغريدة أخيرة وجه مذيع الجزيرة تحية خاصة لـ “مرسي”، الذي وصفه بـ أغلى رئيس في تاريخ البشرية.

 

وتشهد مصر بعهد السيسي أزمات كبيرة على كافات المستويات الاقتصادية والسياسية، لم تشهدها البلاد قبل ذلك.