AlexaMetrics الإمارات تمول بناء مدينة بتكلفة 860 مليون دولار لإقامة وطنٍ بديلٍ لسكان قطاع غزة في سيناء | وطن يغرد خارج السرب

الإمارات تمول بناء مدينة بتكلفة 860 مليون دولار لإقامة وطنٍ بديلٍ لسكان قطاع غزة في سيناء

كشف المحامي الدولي الدكتور محمود رفعت كواليس هامة في ملف التفاهمات التي جرت بين حركة حماس ومصر في سبيل إنهاء الانقسام الفلسطيني، موضحا وجود مشروع لوطن بديل للفلسطينيين في سيناء بتمويل إماراتي.

 

وقال “رفعت” في تدوينات له عبر حسابه بموقع التدوين المصغر “تويتر” رصدتها “وطن” منتقدا دور حركة حماس في اطلق عليه “الصفقة”:”وصل القطار الذي يقل قادة #حماس لمثواه بالمنطقة التي أصبح من يحكمها دمى مصنعة خارجيا مثل #السيسي الذي صنعته #الإمارات ليصنع بدوره دمى له”.

 

واضاف في تغريدة اخرى: “الثمن الذي قبضه قادة #حماس لا يعرفه أحد للأن لكن تأكد أن من دفعه #الإمارات و #السعودية التي رحب وزير خارجيتها فجأة بحماس بعد نعتها إرهابية”.

 

وأكد “رفعت” بأن “#المصالحه_الفلسطينه المزعومة اليوم سيتجرع مرها شعب #فلسطين غدا حين تتكشف حقيقتها أنها صفقة أدارها #محمد_دحلان وباعت بموجبها #حماس”.

 

واوضح بان “ما في #غزة ليس #المصالحة_الفلسطينية بل تسليم أرض لتكتمل #صفقة_القرن بتسليم #سيناء لوطن بديل للفلسطينيين بتمويل #الإمارات لتثبيت #إسرائيل”.

 

وتابع أنه “حين ظهرت صفقة #تيران_وصنافير في 2016 أعلنت أنه توريط لـ #السعودية لتطبع مع #إسرائيل ويبد الأمور ذهبت لأعمق مما كان الجميع يتصور”.

 

وأردف “رفعت” قائلا: “حرق #السيسي ل #سيناء وتهجير أهلها منذ سنين هدفه قتل قضية 5 مليون فلسطيني هجرتهم #إسرائيل 1948 بوطن بديل بسيناء كي لا يعودوا أرضهم”.

 

واختتم تدويناته مؤكدا أن “مشروع الوطن البديل ستنفق به #الإمارات 860 مليون دولار لبناء مدن في #سيناء للفلسطينيين واليوم انضمت #حماس ل #السعودية و #السيسي”.

 

وكانت الحكومة الفلسطينية الموالية للرئيس محمود عباس قد وصلت إلى قطاع غزة اول امس الاثنين، وتبعها وفد امني مصري برئاسة رئيس المخابرات المصرية خالد فوزي لتسلمه مهام القطاع بعد تفاهمات حركتي فتح وحماس برعاية القاهرة وبدعم سعودي إماراتي لإنهاء الانقسام.

 

وياتي ذلك في ظل الحديث عن “صفقة القرن” التي يقودها الرئيس الأمريكي دونالد ترامب لحل الصراع العربي الإسرائيلي، تقوم على اعتراف عربي وإسلامي مع إسرائيل وعقد اتفاق سلام إقليمي، دون ان تتضح معالمها بشكل كامل.

قد يعجبك ايضا

تعليقات:

  1. نحن في غزة عرفنا حقيقة حماس كاملة بعد إنقلابها الأسود
    خدعت الناس في الخارج والداخل بكذبة كبرى أسمتها (مقاومة)كلّفت أهل غزة آلاف القتلى وآلاف المعاقين وآلاف البيوت المدمرة،فيما لم يخسر الكيان الصهيوني إلا أقل القليل
    (كل)قيادات حماس تجتمع على أمر واحد لا ثاني له وهو(التمتع بالسلطة المطلقة ومزايا الحكم) فقد تحولت بيوتهم البسيطة الى فلل دوبلكس،ووسائل مواصلاتهم من تاكسي الأجرة والكارّو الذي يجره حمار الى سيارات ليموزين،وهكذا دواليك،ولم يدفع ثمن هذه المزايا إلا الشعب الغلبان من أبنائه البسطاء و من أرزاقه
    ولتحقيق هذه الأهداف الدنيئة،لم تتورع حماس عن الإتجار بالمخدرات علاوة على كل أنواع البضائع التي كانت تصل عن طريق الأنفاق قبل تدميرها لتحقيق ثروات آلت لكل قياديي حماس وتم تبييضها عن طريق تحويلها الى عقارات ومزارع وشركات مقاولات تتمتع حتى الآن بالأولوية في عملية إعادة الإعمار !! يعني،خلقوا النكبة لينتفعوا منها،وقد حققوا مرادهم على أشلاء شعبنا المناضل
    للمخدوعين بحماس،خصوصاً إخواننا المقيمون بالخارج ولا يعرفون حقيقة ما يجري في غزة إلا من خلال نشرات الأخبار ووسائل الإعلام الحمساوية أقول(تاجرت حماس بالدين فقتلت،وعذبت،وأهانت الناس بإسم الدين،وتمتع قياديوها بما يتمتع به أمراء الخليج التعيس من رغد العيش والرفاهية وكله بإسم الدين أيضاً،وكل الأسماء التي سمعتم بها من هذه القيادات كذبت علينا نحن أهل غزة،وكان المال هو الهم الأكبر لهذه القيادات،أما القضية الوطنية فقد عرضها خالد مشعل والعديد من بعده من قيادات الدحاميس في بازار عندما إقترحوا”هدنة طويلة الأمد”مع العدو الصهيوني تمتد لعشرات السنوات)فلا يخدعنّكم خطاب حماس الملئ بالعنتريات فهو ليس أكثر من ثرثرة يخدعون بها الناس،وعلى وجه الخصوص الناس المقيمون بالخارج كونهم غير متضررين مباشرة مما يجري بغزة

    1. الرد على ابو غراب وليس ابو عرب
      ان كل ما ينعق به كذب اشر وانا من غزه و أوجه كلامي لاهلنا في الخارج لا تسمعوا المغرضين والفاسدين الداعمون لليهود من بني جلدتنا وانتم تعلمون من هي حماس ما هو تاريخها المشرف وأوجه لكم سؤال لتحكموا العقل فيه هل من يبحث عن مال او مناصب او رفاهيه يقبل على الموت?انضروا الي شهداء حماس فهم القاده وأبناء القاده وبيوت القاده لم يستثني منهم شي وهذا ليس منه من حماس بل هي كما الشعب تضحي بكل شي . ولكم التحيه.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *