كشف الرئيس اليمني المخلوع علي عبد الله صالح، عن أن انسحب من التحالف الذي تقوده باليمن ضد الحوثيين وأتباعه.

 

وقال “صالح” في كلمة ألقاها خلال استقباله لفريق للناشئين “نثمن تثميناً عالياً الذين بدأوا ينسحبون من التحالف مثل المغرب العربي، مضيفا “اعتقد أن دولتين قادمتين (لم يسمهم) للانسحاب من هذا التحالف”.

 

وأكد صالح” أن: “اليمن لا يشكل خطراً على أي دولة من دول التحالف على الإطلاق، لكن مشاركتهم تأتي مجاملة للسعودية مقابل مال”، مستطردا “السعودية ترشي الأمم المتحدة، وترشي المنظمات الدولية، وترشي الأنظمة”، على حد قوله.

 

ودعا “صالح”، التحالف بقيادة السعودية، إلى “تصفية حساباتهم مع إيران، بعيداً عن اليمن”، حسب تعبيره.

 

ونفى الرئيس المخلوع، الدعم الإيراني له، وقال: “هاتوا لنا أسير أو قتيل إيراني واحد.. ونحن نتحمل المسئولية”.

 

وأضاف: “أدوا لنا صاروخ مسكتوه من صنع إيراني.. مفيش طيارة إيرانية.. هذا كلام غير مبرر”.

 

يشار إلى المغرب يشارك بـ6 طائرات “إف 16″، فضلا عن 1500 جندي من قوات الصفوة بالدرك الحربي، في الذي تقوده السعودية باليمن.