AlexaMetrics شاهد| "كان معتادًا على لعب القمار" .. هذا ما كشفه شقيق منفذ هجوم "لاس فيغاس" عنه | وطن يغرد خارج السرب

شاهد| “كان معتادًا على لعب القمار” .. هذا ما كشفه شقيق منفذ هجوم “لاس فيغاس” عنه

ليلة دامية عاشتها مدينة الترفيه الأمريكية لاس فيغاس بولاية نيفادا، صباح الأحد، عندما فتح ستيني مسلح النار على الآلاف من رواد حفل موسيقي، ما أسفر عن سقوط أكثر من 58 قتيلًا ونحو 515 جريحًا.

The man suspected of killing over 50 people and injuring 200 when he opened fire on concertgoers Sun

وأعلنت شرطة لاس فيغاس، أن منفذ الجريمة المروعة، رجل أبيض يبلغ من العمر 64 عامًا وهو ستيفن كريغ بادوك، ونفت أن يكون الحادث له صلة بالإرهاب.

 

وذكرت صحيفة “يو إس إيه توداي” الأمريكية، على حسابها بموقع “تويتر” أن منفذ الهجوم بادوك يعيش في مدينة ميسكيت، بولاية نيفادا غربي الولايات المتحدة.

 

إلا أن تنظيم “داعش” تبنى مسؤولية العملية، في بيان منسوب له عبر وكالة “أعماق” الجناح الإعلامي للتنظيم، وأشار إلى أن منفذ الهجوم اعتنق الإسلام مؤخرًا.

 

وقال بيان التنظيم، إن “جنديًا تابعًا للخلافة (من عناصره) نفذ العملية استجابة لنداءات استهداف دول التحالف (الدولي الذي تقوده واشنطن)، بعد اعتناقه الإسلام مؤخرًا”.

 

** ستيفن كريغ بادوك

Stephen C Paddock

يبلغ من العمر 64 عامًا، يقطن منذ يونيو/حزيران 2016 في قرية عادة ما يسكنها المتقاعدون، اسمها “صن سيتي” في مدينة ميسكيت، وتبعد 80 ميلًا شمال شرق لاس فيغاس بولاية نيفادا.

 

** عناوين سابقة

 

وخلال عامي 2011 و2016، كان يقطين في مدينة رينو، بولاية نيفادا، وبين عامي 2013 و2015، كان يعيش في مدينة ملبورن، بولاية فلوريدا، كما عاش في مدينة هيندرسون، بولاية نيفادا، وفي كاليفورنيا.

 

** ماذا قال عنه أخوه؟

 

قال عنه أخوه إيريك، إنه “شخص كان يعيش في مدينة ميسكيت، وكان معتادًا على الذهاب إلى مدينة لاس فيغاس ليلعب القمار”.

aa 8

** سوابق جنائية

 

لم يكن بادوك معروفًا لدى السلطات الفيدرالية، إلا أنه كان معروفًا لدى سلطات إنفاذ القانون المحلية، وفق ما ذكرت قناة “إن بي سي” الأمريكية.

 

وفيما أكدت الشرطة الأمريكية، في وقت سابق اليوم، أنها قتلت منفذ الهجوم الذي كان يتواجد في الطابق 32 من مبنى فندق “ماندالا باي”، إلا أنها عادت وأعلنت أن منفذ الهجوم قتل نفسه (انتحر) قبل وصول عناصر الشرطة إلى غرفته.

 

عثرت قوات الأمن على ما لا يقل عن 10 قطع من السلاح في غرفة الفندق التي نفذ منها بادوك جريمته من ضمنها عدة بنادق رشاشة، ولم تتوفر معلومات أخرى بشأن دوافع إطلاق النار.

 

وقال تنظيم داعش ، مساء الأثنين، إن منفذ الهجوم فى مدينة لاس فيجاس الأمريكية، هو أبو عبد البر الأمريكي، وكان مزودا بأسلحة رشاشة.

 

وأوضح تنظيم داعش في بيان له :” أبو عبد البر الأمريكي كان مزودا بأسلحة رشاشة وذخائر متنوعة في فندق مطل على حفل موسيقى، وأطلق النار على جموع الأمريكيين موقعا منهم 600 قتيل ومصاب حتى نفذت ذخيرته “.

 

 

قد يعجبك ايضا

تعليقات:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *