كشف حساب “ويكليكس ” بتويتر، عن السبب الحقيقي وراء سماح النظام السعودي للمرأة بقيادة السيارة وإصدار مرسوم ملكي بهذا الأمر أمس، الثلاثاء، بالرغم من عدم موافقة النظام لمدة عقود سابقة على مثل هذا الأمر الذي كثيرا ما أثار جدلا واسعا بالمملكة.

 

وقال “ويكليكس الخليج” في تغريدة دونها بـ”تويتر” رصدها (وطن):”سبب سماح الملك سلمان للمرأة بقيادة السيارة هى الضغوط الأمريكية انفتاح عالمي مقابل تعين ملك للمملكة. #الملك_ينتصر_لقيادة_المرأة”

 

أثنى ، ، على قرار السماح للمرأة بقيادة السيارة. وقال بيان للبيت الأبيض إن القرار خطوة تقدمية بالنسبة إلى حقوق المرأة في بلد محافظ بشدة.

 

ورحبت وزارة الخارجية الأمريكية بالقرار، معتبرة إياه خطوة كبيرة في الاتجاه الصحيح”.

 

وأصدر العاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز مرسوما ملكيا الثلاثاء يسمح للمرأة السعودية بقيادة السيارة داخل البلاد.

 

وأفادت الوكالة الرسمية السعودية بأن الوزراء في الحكومة بصدد تحضير تقرير خلال 30 يوماً يتم بموجبه تطبيق الأمر الملكي بحلول يونيو/حزيران 2018.

 

والسعودية هي البلد الوحيد في العالم الذي يفرض حظراً على قيادة للسيارات.

 

وعلى الفور خرجت اللجان الإلكترونية التي يقودها المستشار في سعود القحطاني -المعروف اختصارا عند خصومه باسم “دليم”، وهو اسم يطلق في الخليج على الخادم الذي يسند له سيده الأعمال القذرة ـ بالإضافة للأبواق العلمانية من كتاب ومفكرين  في إطلاق هاشتاج بعنوان: “#الملك_ينتصر_لقيادة_المرأة”، احتل الترند السعودي، هللوا فيه للقرار مصورين إياه بالفتح العظيم.