تداول ناشطون عبر موقع التدوين المصغر “تويتر” صورا لرئيس هيئة شؤون الحرمين وإمام وخطيب المسجد الحرام يظهر فيها جنبا إلى جنب مع المبعوث الإسرائيلي المشارك في مؤتمر التواصل الحضاري الذي انطلق السبت الماضي في نيويورك.

 

ووفقا للصور المتداولة التي رصدتها “وطن”، فقد ظهر “السديس” والابتسامة على وجهه وبجانبه المبعوث الإسرائيلي للمؤتمر، في خطوة يراها مراقبون بأنها تمثل تسارعا نحو التطبيع السعودي مع .

 

وكان السديس قد أثار جدلاً واسعاً ما يزال مستمراً عندما صرح لقناة الإخبارية قائلاً إن “ والولايات المتحدة الأمريكية اليوم هما قطبا العالم بالتأثير ويقودان العالم والإنسانية بقيادة خادم الحرمين الشريفين وبقيادة الرئيس الأمريكي الى مرافئ الأمن والسلام والاستقرار والرخاء”.

 

من جانبهم، استنكر رواد موقع “تويتر” هذه الصورة، مؤكدين بأن “السديس” ما هو إلا من وعاظ السلاطين، مشيرين بأن السعودية أصبحت مجرد خادما لإسرائيل.

https://twitter.com/khaamoush/status/911662727151661058