استشاط الأكاديمي الإماراتي الدكتور عبدالخالق عبدالله، مستشار ولي عهد ، غضبا من تغريدة للكاتب السعودي البارز تحدث فيها عن جماعة المسلمين.

 

وكان “خاشقجي” قد قال في تغريدة له بـ”تويتر” رصدتها (وطن) ردا على أحد المتابعين الذي تساءل حول من يقف وراء اتهامه بالانتماء للإخوان:”من زمان ، اجد ان كل من يؤمن بالإصلاح والتغيير والربيع العربي والحرية ويعتز بدينه ووطنه يوصف انه اخوان … يبدو ان الاخوان فكرهم نبيل .”

 

ليرد عليه مستشار ابن زايد غاضبا:”جماعة سرية فاشية تتجار بالدِّين مهوسة بالسلطة بأي ثمن تعبث بأمن واستقرار مصر مصنفة كجماعة إرهابية من عدة دولة، لا يمكن أن يكون فكرها نبيل”

 

وفي تغريدة جديدة نشرها “خاشقجي” منذ قليل، فاجأ فيها مستشار ابن زايد بالرد حيث قال:”هذه شهادة د.عبدالخالق وهو أكاديمي اماراتي مرموق ، بالطبع هناك آراء اخرى وهذا مدعاة لمعرفة هذه الجماعة المنشغل بها الجميع فما أفضل مصدر لذلك؟”

 

وكان التيار الليبرالي وما زال يروج إلى أن الكاتب جمال خاشقجي ينتمي لجماعة الإخوان وهو الأمر الذي نفاه أكثر من مرة، في حين أقدمت السلطات على منعه من الظهور عبر الإعلام المرئي أو المكتوب او المسموع لمدة 9 أشهر، حتى عاود الظهور مجددا الشهر الماضي.