أعلن وزير الخارجية السعودي، ، الثلاثاء، أنه “لا ضير إذا استمرت أزمة عامين آخرين”، مؤكداً أن “الشعب القطري هو من يقرر من يحكمه”.

 

وقال الجبير، للصحافيين في مقر السفارة بلندن، إن ” بريطانيا وقفت على الحياد في أزمة قطر ولم تساند موقف الدوحة.

 

كما أوضح أن “الحرب في لم نخترها بل فرضت علينا”، مشيراً إلى أنه “يمكن إعادة فتح مطار صنعاء إذا تولت الأمم المتحدة إدارته”.

 

وأضاف الجبير أن ” تزعزع استقرار المنطقة من خلال حزب الله والهجمات الإرهابية”. كما رأى أن “تصريحات وزير الخارجية الإيراني عن التقارب مثيرة للسخرية”.

 

ولفت الوزير السعودي إلى أنه “إذا أرادت إيران تحسين علاقتها بـالسعودية عليها وقف الإرهاب والتدخلات”، مشيراً إلى أن “قياديين في القاعدة في إيران أعطوا أوامر بتنفيذ هجمات في السعودية”.

 

وشدد الجبير على أنه “لا نرى أي جدية من إيران في الحوار والتعاون الدبلوماسي”.