انتقد الكاتب والسياسي اليمني تغطية قناة “” و”الحدث” للأحداث والتطورات التي شهدتها العاصمة اليمنية صنعاء خلال الأيام الماضية، وتوقع أن تكون مقابلته الأخيرة مع القناة بعد أن اشتبك لفظيا مع المذيع.

 

وقال “البخيتي” في ثنايا المقابلة لمذيع العربية الحدث “تغطيتكم غير ايجابية للحدث وتوظيف سيء له”، مؤكدا بأن المخلوع هو عبد ربه منصور هادي ومرافقيه المتواجدين في .

 

وغالبا ما يظهر البخيتي منتقدا لمذيعي العربية رافضا إطلاق كلمة المخلوع على الرئيس السابق علي عبدالله صالح.

 

وأضاف “انسوا ومن في الرياض مشاكلكم مع صالح والمؤتمر نحن في معركة أكبر وأهم مع مشروع الامامة الذي سيبتلع ”.

 

واعتبر أن “صالح والمؤتمر هم المقاومة الحقيقية على الأرض لمشروع الحوثيين”.

 

وفي رده على سؤال للمذيع عن أن صالح دعا ايران لدعمه وأنه يمتدح دورها، قال البخيتي إن “هذا خطاب للاعلام وللضغط السياسي كما استقبل الامير ، ولو استقبله صالح لأقمتم الدنيا ولم تقعدوها”.

 

وأضاف “دعونا من ماضي صالح الآن ولنركز على دوره المحوري الذي تحتاجه اليمن واليمنيين فهو الأقدر على مواجهة مشروع الامامة”.

 

وتابع:”لا يهمني الآن مواقف وأخطاء صالح السابقة، يهمني الآن دوره في مواجهة الحوثيين”.

 

ووفقا لما طرحه “البخيتي” فإن “ما لم يتوحد صالح والمؤتمر وعلي محسن ومن معه للدفاع عن منطقة شمال الشمال في مواجهة الحوثيين فإن المنطقة ستتحول لبيئة خصبة للمشروع الامامي ولن نتمكن من العودة لليمن ولا بعد مئتي عام” .

 

وأردف “يجب على القوى المؤمنة باليمن الجمهوري التوحد، من في الداخل منهم ومن في الرياض ومأرب والجوف، لمواجهة المشروع الامامي وولاية فقيه صعدة”.