يؤدي إلى الموت المفاجئ بعد 3-4 أيّام .. عطر إسرائيلي “سام” انتشر في الجزائر وهذه الدول العربيّة

0

باشرت لجنة جزائرية رفيعة المستوى تحقيقات أمنية بشأن تعدد وفيات مواطنين بشكل مفاجئ بعدد من المحافظات والقرى، يرجح أن سببها استعمال عطور سامة مصدرها “” ويجري تداولها من ماركة “” على نطاق واسع بالسوق المحلية.

 

وقالت مصادر أمنية مطلعة إن التحقيق يشرف عليه ضباط كبار من الاستخبارات ومصالح أمنية تابعة لقطاع الصحة العسكرية، ويجري حاليًا التثبت من مصدر توزيع هذه العطور التي دخلت التراب الوطني بطرق غير شرعية وفق التقديرات الأولية.

 

وكشفت المصادر أن فرقًا أمنية توزعت بمختلف محافظات لفحص عينات من العطور المسمومة والتي تبين أنها تؤدي إلى الموت المفاجئ لمستعمليها بعد 3 أو 4 أيام على أقصى تقدير.

 

ولفتت المصادر إلى أن مفعول العطر لا يظهر مباشرة بعد رشه على أطراف من الجسم، بل يكون تأثيره بشكل متأخر بعض الشيء في حدود ثلاثة أو أربعة أيام حيث يكون الموت مفاجئًا وفي الغالب لا ينتبه الأطباء ولا أهالي الضحايا إلى ذلك.

 

وطالبت وزارة الدفاع الجزائرية بعدم اقتناء هذا العطر والتوقف بشكل نهائي عن استعماله في حالة اقتنائه من قبل.وشددت الوزارة على ضرورة مراعاة الهدوء خلال عملية المنع تفاديا لعدم نشر الذعر وسط الأفراد الذين يكونون استعملوا هذا العطر، وذلك بالتطرق فقط لخطر الموت دون التركيز على الموت المفاجئ.

 

ويجري التثبت من خطورة ذلك على صحة ملايين العرب والمسلمين من خلال تبادل تحذيرات بين وزارة الدفاع الجزائرية ونظيراتها في بلدان عربية وإسلامية مثل: البحرين ومصر والكويت والأردن والسودان والعراق ولبنان وتونس وأقطار أخرى.حسبما ذكرت صحيفة “الخبر” الجزائرية.

 

ويشكل ترويج هذه العطور المسمومة اختراقًا إسرائيليًا لدول عربية وإسلامية ظلّت عصية على الموساد وأبرزها الجزائر التي سبق لها إجهاض عمليات إدخال منتجات إسرائيلية الصنع إلى السوق المحلية.

 

 

 

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More