استنكر السياسي الكويتي وعضو مجلس الأمة السابق، الحالة التي تعيشها الأمة العربية، بالتزامن مع دخول شهر ذي الحجة، مشيرا لما يحدث في واليمن وقطاع غزة.

 

وقال الدويلة” في تدوينات له عبر حسابه بموقع التدوين المصغر “تويتر” رصدتها “وطن”:” دخلت عشر ذي الحجه ونحن في شقاق و نفاق و تشرذم و دعوات للعلمانيه و حرب على المجاهدين في اكناف بيت المقدس و ضياع للهيبه و فساد عظيم فما ابقيتم”.

وأضاف في تغريدة أخرى: ” دخلت عشر ذي الحجه و غزة محاصرة من قبل حيث لا معنى للحصار الاسرائيلي لو فتحت حدودها و يعاني شعب غزة من حصار كما يعاني من اليهود”.

وتابع “الدويلة” قائلا: ” دخلت عشر ذي الحجه و الحرب في تسير في طريق سرمدي دون افق للحل السياسي و لا للحسم العسكري والقاتل والمقتول اشقاء و جيران”.

وأردف قائلا: ” دخلت عشر ذي الحجه و قطر تحاصر فلا هي رضخت لاهوائهم ولا هم اقتنعوا بانعدام جدوى اجراءآتهم و بقي الكذب سيد الموقف”.

واستطرد قائلا: ” دخلت عشر ذي الحجه و صارت ايران بالنسبة للسعوديه كحال القائل : ومن نكد الدنيا على المرء ان يجد عدو له ما من صداقته بد وعلى ايدك يالاعرجي”.

واختتم “الدويلة” تغريداته قائلا: ” دخلت عشر ذي الحجه و لاول مرة تفرض اجراءآت غير معتادة على قطر بما يخالف النصوص الشرعية في الحج “ذلك ومن يعظم شعائر الله فإنها من تقوى القلوب”.