شكاوى قطر الدولية ضد دول الحصار تؤتي ثمارها.. إعلاميو ابن زايد يتخبطون ويخطبون “ود” الدوحة

5

بدأت شكاوى قطر الدولية ضد دول الحصار تؤتي ثمارها فعليا، وذلك بعد أن ضاقت الدوحة ذرعا بتلك الدول وسلكت كل الوسائل السلمية وسبل الحوار لحل الأزمة، الأمر الذي لم يلقى استجابة من دول الحصار، ما دفع قطر لتدويل القضية ومقاضاة تلك الدول وفقا للقانون الدولي.

 

ولم يمضي الكثير على تقدم قطر بشكوى واسعة النطاق إلى المنظمة الدولية للطيران المدني بكندا، ضد المقاطعة التجارية التي تفرضها عليها دول الحصار (السعودية، الإمارات، البحرين، ومصر)، حتى ارتبكت تلك الدول وتخبطت وبدأت في دفع إعلامييها لخطب ود الدوحة من جديد ومحاولة للسيطرة على الوضع قبل إفلات زمامه.

 

ويؤكد ذلك تغريدة الإعلامي الإمارتي البارز “إبراهيم بهزاد” رصدتها (وطن) والتي لام فيها قطر على تدويل قضية الحصار والتقدم بشكاوى أمام المؤسسات العالمية، حيث قال: “#قطر بتقديمها الشكاوي ضد دول المقاطعة إلى المنظمات الدولية تبتعد عن الوساطة لحل الأزمة ولا تحترمها و تختار تدويل الأزمة”  وفقا لنص التغريدة.

 

وتابع “بهزاد” زاعما في تغريدة أخرى:”الطريق الذي تسلكه #قطر ذو اتجاه واحد ولا خط فيه للرجعة عنوانه العناد و المكابرة و عدم تقدير نتائج ذلك”

 

وأنهت منظمة الطيران المدني التابعة للأمم المتحدة (إيكاو) اجتماعها الاستثنائي في مونتريال الكندية بمطالبة جميع الدول الأعضاء بالالتزام باتفاقية شيكاغو التي تنص على حرية الملاحة الجوية، ودعت المنظمة جميع أعضائها للتعاون من أجل ضمان سلامة وأمن الطيران.

 

وأكدت هيئة الطيران المدني القطرية أن المجلس التنفيذي لمنظمة إيكاو استعرض الملف المقدم من دولة قطر، وأقر ضرورة التزام جميع الدول باتفاقية شيكاغو 1944 وملحقاتها، ودعا الدول لفتح المسارات على المياه الدولية.

 

وذكرت الهيئة عبر حسابها بموقع تويتر أن ملف قطر حظي بتأييد كبير من أعضاء مجلس منظمة الطيران المدني، وأشارت إلى أن قطر طلبت رسميا من المنظمة الدولية إنشاء إقليم الطيران الخاص بها.

 

وقالت “الجزيرة” إن المجلس التنفيذي لمنظمة الطيران استمر نحو أربع ساعات، ونقل عن وزير المواصلات القطري قوله إن دول الحصار قدمت قبيل بدء الاجتماع بقليل لوائح فتح ممرات الطوارئ أمام طيران القطرية.

 

وأضافت أن اللوائح المقدمة من دول الحصار تستجيب لأحد المطالب التي رفعتها قطر إلى منظمة إيكاو، وأشار إلى أن المنظمة تدرس مطالب أخرى من قطر.

 

وقبلت المنظمة في وقت سابق النظر في شكوى قطر بهذا الشأن، رغم الضغوط التي مارستها دول الحصار.

قد يعجبك ايضا
5 تعليقات
  1. ابوعمر يقول

    ابراهيم بهزاد..اسم لكلب ام خنزير…أم بغل مســـــن

  2. سالم يقول

    تستاهلون ماجاكم وجايكم اكثر باذن الله يادول الحصار القانون الدولي والمحاكم الدوليه سوف تلقنكم دروساً ام حسبتم ان الامور على هواكم !

  3. فاطمة محمد يقول

    إنتصرنا على دول الحصار ونحمد الله بفعل إدارة قطر

  4. Sh يقول

    بهزاد ….هههه
    إماراتي

    1. أشرف يقول

      واضح…… إيراني

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More