“شاهد” رفضاً للبوابات الإلكترونية بالأقصى .. مسيحي يُشارك المُسلمين صلاة “جُمعة الغضب”

0

تداول ناشطون صوراً، أظهرت فلسطينياً مسيحياً، يُشارك إلى جانب المُصلين المسلمين، صلاة الجمعة في شوارع مدينة القدس المحتلة، اليوم، تضامناً معهم في رفضهم للبوابات الإلكترونية التي ثبتتها شرطة الإحتلال على أبواب الأقصى.
وأظهر الصور المواطن المسيحي حاملاً “الكتاب المُقدّس”، ويقرأ منه، متوسطاً المصلّين المسلمين خلال أداء الآلاف الصلاة في شوارع القدس المؤدية الى المسجد الأقصى المبارك، تعبيراً عن رفضهم للدخول الى المسجد عبر البوابات الإلكترونية التي نصبتها سلطات الإحتلال على أبوابه الرئيسية لتفتيش الدّاخلين للصلاة فيه.

وأدى آلاف الفلسطينيين اليوم صلاة الجمعة في شوارع مدينة القدس، بينما انتشر آلاف من عناصر شرطة الإحتلال  الإسرائيلية في محيط مواقع أداء الصلاة.

 

وأُعلِنَ عن استشهاد الفتى محمد شرف (17 عاما) برصاص مستوطن إسرائيلي في منطقة باب العامود في القدس المحتلة، فيما أصيب العشرات إثر تعرضهم للقمع من الاحتلال الإسرائيلي بعد أن أدوا صلاة الجمعة في محيط الأقصى؛ حتّى إعداد “وطن” لهذا الخبر.

 

وكان المجلس الوزاري الإسرائيلي المصغر “الكابينيت”، صادق في ساعة متأخرة من ليلة الخميس، على عدم إزالة البوابات الالكترونية التي ثبتتها الشرطة أمام المسجد الأقصى، والتي أثارت غضب الفلسطينيين.

 

وفرضت الشرطة الإسرائيلية قيودا على الدخول إلى البلدة القديمة من مدينة القدس بعد قرار “الكابينت” إبقاء البوابات الإلكترونية على مداخل المسجد الأقصى.

 

ودفعت الشرطة الإسرائيلية منذ ساعات فجر اليوم المزيد من قواتها إلى مدينة القدس وأقامت المزيد من الحواجز الشرطية الحديدية على بوابات البلدة.

 

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.