صدمة في أبو ظبي.. الأمن الإماراتي يستنفر للكشف عن مسرب معلومات “التآمر” لاختراق وكالة الانباء القطرية

4

كشف رئيس تحرير صحيفة “الشرق” القطرية، صادق محمد العماري، عن وجود اختراق أمني كبير في قصر المسؤول الإماراتي الذي عقد فيه اجتماع التآمر لاختراق وكالة الأنباء القطرية، موضحا بأن هناك شخصا سرب معلومات لوكالة الاستخبارات الأمريكية المعلومات التي تم طرحها خلال الاجتماع.

 

وقال “العماري” في تدوينات له عبر حسابه بموقع التدوين المصغر “تويتر” رصدتها “وطن”: “المعلومة التي قلبت موازيين الأزمة الخليجية أن قصر المسؤول الكبير في أبوظبي مخترق وتم رصد الاجتماع الذي حدد ساعة الصفر لاختراق وكالة الأنباء”.

وأضاف متوقعا: “ربما تنشر واشنطن بوست قريباً جداً أسماء من حضر اجتماع ساعة الصفر في قصر المسؤول الكبير في أبوظبي لقرصنة وكالة الأنباء القطرية”.

وتابع قائلا: “ينتشر الأمن في أرجاء قصر المسؤول الكبير في أبوظبي للبحث عن الشخص الذي سرب للمخابرات الأمريكية معلومة اجتماع ليلة القرصنة على وكالة الأنباء”.

واختتم”العماري” تدويناته بالكشف عن “تمكن رجال أمن أبوظبي من حصر شكهم في شخصية عميل الـ CIA في شخصين واحد إماراتي والثاني سعودي. #الامارات_وراء_قرصنة_وكالة_الانباء”.

وكانت صحيفة “واشنطن بوست” نشرت تقريرا الاثنين الماضي ينقل عن مسؤولين في المخابرات الأميركية أن دولة الإمارات هي التي قرصنت حساب وكالة “قنا” في 24 مايو/أيار الماضي، وذكرت الصحيفة أن مسؤولين إماراتيين على أعلى المستويات ناقشوا خطة الاختراق قبل تنفيذه بيوم واحد.

 

وجاءت معلومات الصحيفة الأميركية لتؤكد ما وصلت إليه التحقيقات القطرية التي جرت بالتعاون مع مكتب التحقيقات الفدرالي الأميركي بشأن عملية الاختراق، وأكدت تلك التحقيقات أن دولا من المنطقة اخترقت موقع وكالة الأنباء القطرية وصفحات تابعة لها على مواقع التواصل الاجتماعي.

 

Other Ad

قد يعجبك ايضا
4 تعليقات
  1. المهتدي بالله يقول

    تمعّن جيدا في صورتي بن راشد المندهش مما يوحي اليه الخبيث الصهيوني بن زايد

  2. بنت السلطنه يقول

    هههههههه يخترقوا وخرقوهم.

  3. ساحل القراصنة يقول

    باي باي أبوظبي … الملتقى في المحكمة الجنائية الدولية .

  4. ابوعمر يقول

    كلبان في لحظـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــة هذيان..

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More