وزيرة إماراتية تؤكد لـِ”التايمز” تخلّي بلادها عن مطلب إغلاق “الجزيرة” بشرط .. كيف علّق “أبو هلالة”!؟

2

قالت صحيفة “التايمز” البريطانية، إن دولة الإمارات قد تراجعت عن مطلبها بأن تغلق قطر شبكة الجزيرة ومنافذ إعلامية أخرى، وذلك في إثر الاحتجاجات العالمية للدفاع عن حرية الصحافة.

 

ونقلت الصحيفة عن وزيرة الدولة الإماراتية لشؤون المجلس الوطني الاتحادي نورة الكعبي قولها، إن بلدها يسعى الآن لإيجاد حلٍّ دبلوماسي للأزمة مع قطر.

 

 

وفي مقابلةٍ مع الصحيفة وجدت “الكعبي” صعوبةً في شرح سبب مطالبة الدول الأربع بإغلاق الجزيرة الإنكليزية أيضاً، التي مدحت نورة ذاتها سلوكها المهني على خلاف نظيرتها العربية، على حسب قولها.

 

وتواصلت نورة لاحقاً مع صحيفة “التايمز” لتعلمها أنّ “الإمارات تراجعت عن مطالبها بإغلاق كلٍّ من القناتين، بشرط إجراء تغيير جوهري وإعادة هيكلة لقنوات الجزيرة. ويتضمن هذا التوقّف عن التحريض على الإرهاب، الذي كان يحدث من خلال استضافة دُعاة متطرفين وقادة ميليشيات”، وفق ما نقلته الصحيفة البريطانية عن الوزيرة الإماراتية.

 

وقالت الكعبي: “بإمكان طاقم الجزيرة الاحتفاظ بوظائفهم، وبإمكان قطر الاستمرار بتمويل القناة، لكن بشرط ألّا توفر تلك القناة منصةً للمتشددين، وألا تمثّل القناة الإنكليزية درعاً واقية لنظيرتها العربية الأكثر تطرّفاً”.

 

وكانت الجلسة الافتتاحية للدورة الـ48 لمجلس وزراء الإعلام العرب، أمس الأربعاء، في القاهرة، قد شهدت حالة من الارتباك بعد هجوم سعودي وبحريني على قطر وسياساتها الإعلامية.

 

وتراجعت الكعبي كذلك عن تهديدات الإمارات السابقة بزيادة حدّة الحصار الحالي على قطر وفرض عقوباتٍ جديدة، وذكرت أنّ الدول الأربع بقيادة السعودية مستعدة للتفاوض مع الدوحة، قائلة: “نحن بحاجة لحلٍّ دبلوماسي، فنحن لا نبحث عن التصعيد. ولا نتحدث عن فرض عقوباتٍ جديدة”.

 

من جهته، علّق مدير شبكة الجزيرة الإعلامية، ياسر أبو هلالة، على هذا التراجع الإماراتيّ عن مطلب إغلاق القناة بقوله إنّ ذلك “ليسَ كرماً ولكن اعترافاً بالهزيمة”، معتبراً أنّ هذا الخبر جيد وأنّ “التنافس خير من التآمر”.

 

وأضاف “أبوهلالة” على حسابه الرسميّ في “تويتر”: “المفارقة أن تراجع الإمارات تزامن مع تصعيد حملتها على الجزيرة في الأمم المتحدة، من خلال وشايات لا نقاشات، وكأن العالم جهاز أمن!”.

وقال إنّ “الجزيرة لا تدعي العصمة، كتب الكثير في نقدها، وهي تتعلم وتتطور، وأرشيفها وبثها مفتوحان للنقاش العام من الأفراد والمؤسسات والدول”.

قد يعجبك ايضا
2 تعليقات
  1. Avatar of ابوعمر
    ابوعمر يقول

    يامعشـــر كلاب الامارات انبحوا وواصلوا النباح والنواح.فلا أحد يهـــتم بنباحكم ايتها الكلاب الحقيرة

  2. Avatar of Nora A
    Nora A يقول

    بارك الله فيك يا سيادة الوزيرة..
    وعاشت الاسماء..
    وهذا خلق اماراتي حسن.
    والاعتراف بالخطا فضيلة.والتراجع عن الظلم شجاعة وقوة وليس ضعفا .
    وهؤلاء اخوانكم واقرب لكم منا..
    والجزيرة انا اتابعها منذ نشاتها وتعلمت منهاالكثير ويرجع اليهم الفضل الكثير.
    وهي صراحة متميزة بانها ليست تابعة لجهة معينة.فهي تتحدث عن كل شيء وتكشف الحقاءق للشعوب لكي تحافظ على اوطانها..
    كما ان واضح ان هدفهم اقليمي لخدمة القضايا الاقليمية وليست لخدمة دولة قطر..
    فلو ان قطر تريد المكسب المادي لاغلقتها.
    ولكن هي تخدم الصحافة والشعوب..
    وبالنسبة لموضوع استضافة رموز ارهابية .
    فهذه ميزة يا اختي.
    فالشعوب من حقها ان تشاهد طلعتهم الارهابية لكي نعرف من هم ونحزر منهم .
    كما اننا وكل من يحارب الارهاب والتطرف لابد ان يعرف عدوه لكي يعرف كيف يتعامل معه.
    او يعرف الاسباب والدوافع وكيف يفكرون وما هي سماتهم الشخصية و ما دوافعهم..
    وما هي افكارهم وما شكل الجمجمة الارهابية التي يحملونها داخل رؤسهم..
    يا اخواني
    اتركوا الجزيرة واتركوا القطريين.
    فهم على ما اعتقد اصحاب اهداف انسانية.
    وواضح عليهم ما شالله من جزيرتهم .وبرامجهم ومظهر المقدمين و مستوى الحديث انهم اشخاص مميزون متحضرون..
    اذكياء ..
    هم فقط يتوقف عن دعم اي جماعات ايا كانت وعليهم فقط ان يدعموا الشعوب..
    ويظهروا للناس ما هو الارهاب الدولي الحقيقي.والمتمثل من وجهة نظري في داعش.ومن يساعدهم.
    كما انهم عليهم ان يحترموا قادة الدول ولا يسيءوا للرموز وخاصة المصريين لانهم اهل بلدي.
    ونخن لا نحب ان يهان قادتنا او يقلل من شانهم..
    وعلى بركة الله انشالله

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More