AlexaMetrics مهنا الجبيل: أبو ظبي ستستمر في قيادة الحملة الشرسة ضد قطر وحقبة مجلس التعاون انتهت | وطن يغرد خارج السرب

مهنا الجبيل: أبو ظبي ستستمر في قيادة الحملة الشرسة ضد قطر وحقبة مجلس التعاون انتهت

كشف الكاتب والمحلل السياسي السعودي، ومدير مكتب دراسات الشرق بإسطنبول، مهنا الجبيل، عن تحليله لأبعاد الأزمة الخليجية مع قرب انتهاء المهلة التي منحتها دول الحصار لقطر، موضحا بأن الاجتياح العسكري تم تطويقه دوليا، مؤكدا بأن أبو ظبي هي من ستستمر في قيادة الهجمة الشرسة على قطر حتى تبدأ الإتصالات بين قطر والسعودية.

 

وقال “الجبيل” في تغريدات له عبر حسابه بموقع التدوين المصغر “تويتر” رصدتها “وطن”:” التصعيد السياسي وتعزيز الحصار سيستمر من دول المحور، لكن الأزمة ستبدأ بالانكسار، مع تأخر مفاوضات التهدئة، خلاصة متوقعة لمستقبل أزمة الخليج”.

 

وأضاف في تغريدة أخرى موضحا دور أبو ظبي:”الاجتياح العسكري، خضع لتطويق دولي اكبر، وتم ادراك تحدياته الكارثية، وستبقى أبو ظبي تقود الحملة الشرسة، الى بدء التواصل بين الرياض والدوحة”.

 

وكشف “الجبيل” عن مستقبل مجلس التعاون الخليجي بعد الازمة قائلا: ” لا نعرف فترة التصعيد الزمني، لكن طوله ليس من مصلحة دول المحور، وخاصة بعد استقرار ترتيب الحكم السعودي، ولكن حقبة مجلس التعاون انتهت تماما”.

 

وأكد “الجبيل” على أن ” الاندماج الوطني للشعب القطري خلف الشيخ تميم، واضح تماما لكل المراقبين، وسيعود التعامل معه من دول المحور بعد انكسار الأزمة الخليجية قطعا”.

 

واختتم “الجبيل” تدويناته بالتعليق على مستقبل الوساطة الكويتية قائلا: ” قد يعود الشيخ صباح لجهوده بعد مدة، للتواصل الثنائي بين ولي العهد السعودي والقيادة القطرية، لاختصار مسارات تعقيد مشروع ابوظبي الخاص مع قطر”.

 

يشار إلى أنّ اليوم تنتهي مهلة الـ10 أيام التي منحتها دول الحصار لقطر لتنفيذ طلباتها، ومن ضمنها إغلاق قناة “الجزيرة” وإغلاق القاعدة التركية، وكذلك قطع العلاقات مع إيران، في وقت وصف فيه وزير الخارجية القطري، محمد بن عبد الرحمن آل ثاني تنفيذ هذه الطلبات بالمستحيل والفاقدة لأيّ نوع من المنطق.

 

قد يعجبك ايضا

تعليقات:

  1. ان ابوظبي وشيوخها بمذهبهم الصوفي يبالغون في العداء لما يسمونه الوهابيه اي السعوديه ، والكل يعرف نتائج مؤتمر الشيشان والذي تم استثناء علماء السعودية من حضوره والمدعوم والموول من ابوظبي واختارت الشيشان مكان لانعقاده لابعاد الشبهه عنهم .لتعرف السعوديه ان محاولة التقرب الإماراتي الآن مجرد مناورة خبيثه من ابوظبي لتنفيذ مخطط تآمري كبير ضدها .
    اذا كانت السعوديه تعتقد ان التقرب والتودد الإماراتي لها الآن نابع من الأخوه وأنها تتعدى مرحلة الشراكة الإستراتيجية إلى مرحلة المصير الواحد فهي واقعه في فخ قذر و خطير لتنفيذ اجندة ابوظبي السوداء ضدها . ابوظبي تعي تماماً انها لا تستطيع تنفيذ اجندتها ضد السوداء ضد السعوديه الا اذا تم إقصاء قطر وإخراجها من المعادله وبمسانده من السعوديه نفسها . الآن تقوم ابوظبي بإنشاء قواعد عسكريه لها في ارتيريا وتأجير جزر لتطويق السعوديه فهذه خطه ستحتاج لها ابوظبي متى ما تم أضعاف السعوديه . هدف ابوظبي ليس قطر ولكن إزاحتها مطلب لوصولها للهدف الرئيسي وهي السعوديه النائمه في سبات. ابوظبي لم ولن تنسى حقل الشيبه السعودي الغني بالنفط والذي طالب به محمد بن زايد بعد وفات الشيخ زايد وتراجع بعدها لان الوقت غير مناسب . ستندم السعوديه على كل ما قامت به اتجاه قطر وكان ذلك بتحريض من الخبيث محمد زايد ، ستندم السعوديه يوم لا ينفع الندم .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *