تلقّف مغرّدون على موقع “تويتر”، تغريدةً نشرها ، ، عبّر فيها عن دعمه لتولي منصب ولاية العهد في ، ليُطلقوا سيلاً من التغريدات الساخرة من الفنان الذي اقترن اسمه بالنحّس والشؤم.

 

وكتب “الجسمي” في تغريدته تلك: “حفظكم الله للوطن وأبقاكم ذخراً وفخراً”. مُرفقاً إيّاها بصورةٍ لولي العهد السعوديّ الجديد.

وشنَّ العديد من متابعي الفنان الإماراتي حملة واسعة ضده، خاصة أن جميع الدول التي غنّى لها شهدت كوارث ما زالت تعاني منها هذه البلدان حتى الآن، خاصة مصر وليبيا.

 

وفي سياق تعليقه على تغريدة الفنان الإماراتيّ، قال (فهد بن سفيان) ساخراً: “الله يستر”!.

أما (Wafy AlOtaibi) فقال: “تو الرجال حكم عزالله رحنا فيها”.

وقال (ابراهيم_أبو_ريهام‏): ” ليه كدة يا جسمي الاخ لسة مقعدش على الكرسي”.

وكتب حساب (سوريا مصيرنا): ” لا لا لا يرحم اممممك يا حسين خل الرجال بحاله والله ساتر عليه”.

على الجانب الآخر، وقف متابعون للفنان الاماراتي حسين الجسمي، الى جانبه، وانتقدوا التعليقات الساخرة منه، حيث قالت (عُلا): “احب اقولك ان الاغاني الي تغنيها جدا جميلة وصوتك أجمل ونصيحه مني لا تلتفت للي ينتقدون”.

 


Also published on Medium.