“دحلان” نقلها الى المجموعة الإرهابية التي نفّذت الإنقلاب الفاشل … الإمارات أنفقت 3 مليار دولار لإسقاط أردوغان!

2

كشفت صحيفة “يني شفق” اليومية التركية، أن الإمارات أنفقت 3 مليارات دولار للإطاحة بالرئيس رجب طيب أردوغان والحكومة المنتخبة ديمقراطياً في تركيا.

 

وقال الكاتب في الصحيفة “محمد أسيت” إن وزير الخارجية مولود شاويش أوغلو، أشار إلى أن بلداً مسلماً “أنفق 3 مليارات دولار للإطاحة بأردوغان والحكومة في تركيا”، مع تقديم الدعم للانقلابيين في محاولة الانقلاب في 15 يوليو.

 

وقال اسيت: “اننا نعلم ان دولة قدمت 3 مليارات دولار دعما ماليا لمحاولة الانقلاب في تركيا وبذلت جهودا للاطاحة بالحكومة التركية بطرق غير مشروعة وانها دولة مسلمة”.

 

وأشار الكاتب إلى أن الدولة المسلمة المذكورة هي دولة الإمارات العربية المتحدة.لافتاً إلى أن مصادر من وزارة الخارجية اكدت ذلك.

 

من جهته، قال البروفسور “محيتن أتامان” نائب منسق مؤسسة البحوث السياسية والاقتصادية والاجتماعية ومقرها أنقرة، إن دولة الإمارات العربية المتحدة قد قامت بالفعل بمحاولات انقلابية ضد الحكومة التركية منذ بداية الربيع العربي .

 

وبعد وقت قصير من محاولة الانقلاب الفاشلة في 15 يوليو / تموز، قال الكاتب البريطانيّ الشهير “ديفيد هيرست” إن القيادي المفصول من حركة فتح محمد نقل الأموال إلى المجموعة الإرهابية التي نفّذت المحاولة الانقلابية الفاشلة.

 

وفي الأسبوع الماضي، قال الرئيس التركيّ رجب طيب أردوغان إن تركيا تعرف من هي الدولة الخليجية التي كانت سعيدة بمحاولة الانقلاب، في إشارةٍ على ما يبدو الى .

 

بالإضافة إلى ذلك، كشفت بعض رسائل البريد الإلكتروني التي سُرّبت من من صندوق البريد الإلكتروني ليوسف العتيبة، سفير دولة الإمارات العربية المتحدة لدى الولايات المتحدة، أن الإمارات ربما تكون قد شاركت في محاولة الانقلاب في 15 يوليو.

 

 

قد يعجبك ايضا
  1. احمد يقول

    قال الله تعالى: إِنَّ الَّذِينَ كَفَرُوا يُنفِقُونَ أَمْوَالَهُمْ لِيَصُدُّوا عَن سَبِيلِ اللَّهِ ۚ فَسَيُنفِقُونَهَا ثُمَّ تَكُونُ عَلَيْهِمْ حَسْرَةً ثُمَّ يُغْلَبُونَ ۗ وَالَّذِينَ كَفَرُوا إِلَىٰ جَهَنَّمَ يُحْشَرُونَ. اليوم السعودية والامارات ينفقون المليارات من الدولارات ليمنعوا الشعوب ان تتحرر من الطواغيت والفراعنة ويدافعون الانطمة الكافرة التي تحارب الاسلام ويسقطون الحركات الاسلاكية التي تصل الى الحكم بالانتخابات في ليبيا, تونس, مصر وأخيراً تركيا!؟ الامارات التي تحارب كل ما يتصل بالاسلام, إذا كان هذا هو الحال فكيف تصنف الامارات بالدولة الاسلامية؟

  2. السبورة يقول

    الحكومه التركيه كانت تعرف منذ البدايه وحصلت على ادله واضحه من دوله عربيه ان خلف عملية الانقلاب في تركيا الإمارات وتوجد لديها الكثير من الادله على ان ابوظبي دعمت ومولت وأشرفت وساعدة من شاركوا في هذا الانقلاب ، وانقلب السحر على الساحر محمد دحلان بن طقعان .

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.