AlexaMetrics كاتب فلسطيني معلقا على تخفيض الأردن لتمثيله الدبلوماسي مع قطر: الرز الخليجي يتحدث عاليا | وطن يغرد خارج السرب

كاتب فلسطيني معلقا على تخفيض الأردن لتمثيله الدبلوماسي مع قطر: الرز الخليجي يتحدث عاليا

شن الكاتب الفلسطيني، سعيد الحاج، هجوما عنيفا على الإمارات العربية المتحدة، وذلك بعد إصدار النائب العام الإماراتي قرارا بمعاقبة كل من يتعاطف مع قطر عبر وسائل التواصل الاجتماعي، باعتبار أن التعاطف “جريمة”، مؤكدا بأن هذا الامر يأتي بهدف تحويل الناس لقطعان مصفقين للحاكم، ومنتقدا موقف الأردن من اللحاق بالدول التي قطعت علاقتها بقطر.

 

وقال “الحاج” في تدوينة له عبر حسابه بموقع التدوين المصغر “تويتر” رصدتها “وطن” معلقا على القرار الإماراتي:” أليس هذا هو الارهاب بعينه وتدجين الشعوب بذاته؟ وكتم الأصوات والتجييش والتحشيد بالقوة وتحويل الناس لقطعان مصفقين للحاكم؟ #قطع_العلاقات_مع_قطر”.

 

وأضاف في تغريدة أخرى تعليقا على تخفيض الأردن مستوى التمثيل الدبلوماسي مع قطر وسحب تراخيص قناة “الجزيرة”:” #الاردن ايضاً يدخل على خط أزمة #قطع_العلاقات_مع_قطر، فيخفض التمثيل الدبلوماسي مع #قطر ويغلق مكتب #الجزيرة. الرز الخليجي يتحدث، عالياً.!!”


وكانت الحكومة الأردنية قد قررت تخفيض مستوى التمثيل الدبلوماسي مع دولة قطر والغاء تراخيص مكتب قناة الجزيرة فيالمملكة.

 

وقال وزير الاعلام الناطق الرسمي باسم الحكومة محمد المومني إن القرار جاء بعد دراسة أسباب الأزمة التي تشهدها العلاقات بين مصر والسعودية والإمارات والبحرين مع دولة قطر.

 

قد يعجبك ايضا

تعليقات:

  1. اشتدي يا ازمه. تنفرجي
    الله يفرجها علينا وعلى جميع المسلمين في كل بقاع الارض
    ناس بتاكل الجاج وناس بتوقع بالسياج
    كفى الشعوب الاسلاميه وبلاد المسلمين عانت الكثير
    والمصيبه نضرب انفسنا بأيدينا
    الى متى ؟؟؟؟؟!!!!!!
    عش عزيزا او مت وانت كريم
    بين طعن القنا وخفق البارود
    اللهم ارحمنا برحمتك وأعلي كلمة الاسلام والمسلمين

  2. إنَها الرشوة من أجل شراء مواقف سياسية؟،هم في رمضان ورغم ذلك ينتهكون الحرمات؟!،أوليست الرشوة حرام؟!،أن تعطي المال من أجل أن تشتري موقفا ؟!،أو تأخذ حقا ليس لك ؟!،أو تدفع للشهادة بالزور؟!،ألا لعنة الله على الراشي وعلى المرتشي؟!،ألا لعنة الله على القابض وعلى الدافع سواء بسواء؟!،إنَهم يأخذون أموال الناس بالباطل(أموال الشعب والأمة)ثم يدلون بها لبعضهم البعض كحكام هنا وهناك؟!،إنَهم طغوا وتجبروا لما رأوا أنفسهم قد استغنوا متناسين أنَهم إلى ربهم راجعون؟!،فعلا(إن الإنسان ليطغى إن رآه استغنى ،إنَ إلى ربك الرجعى)،طبقة حاكمة قائمة على الرشاوي يمدونها ليحققوا مآرب دنيوية ظالمة؟!،فويل لهم بما كسبت أيديهم؟!،والويل لهم لما تأتي أموالهم يوم القيامة لتكوى بها جباههم وجنوبهم وظهورهم نظير ما استعملوها لإذكاء الفتنة ونشر الضغينة بالرز؟!،ألا لعنة الله على كل من ساهم في إشعال الفتنة ولو بكلمة؟!،لا يحصدون إلا اللعنات في الدنيا ؟!،وللعنات الآخرة أكبر وأنكى؟!،لعنات تعاطي الرشوة؟!،لعنات إيقاظ الفتنة؟!،لعنات السعي بنميم؟!،لعنات قول الزور والعمل به؟!،لعنات كفران عشير الجوار؟!،لعنات بعضها فوق بعض سوف تغمهم وترديهم في سحيق جهنَم ؟!،وعندها سيعلم الذين ظلموا في أي منقلب ألقتهم شياطينهم فيه بما أوحى بعضهم إلى بعض زخرف المؤمرات غرورا وتجبرا؟!،لو كانوا يملكون بعضا من عقول العصافير لنظروا إلى ما لحق بكسرى الفرس وقيصر الروم؟!،لكن السلطة والمال أعمت بصرهم فضلا عن بصيرتهم؟!،لذلك يرون كل مايصنعونه من مناكر قربات؟!،لكن الحقيقة ليست إلا قربات للمردة من الشياطين تقربهم إلى جهنَم زلفى؟!،أسيادهم يصرفون الاموال لغزو الفضاء وهم يصرفونها لغزو العقول بالخرافات والأباطيل ودق الأسافين بين أفراد الأمة الواحة والرب الواحد:(وأن هذه أمتكم أمة واحدة وأنا ربكم فاعبدون)؟!،فما لهم للأمة مشتتون ؟!،ولإسمنتها (الإسلام) يحاربون؟!،اختلفوا في كل شيء في وقت اجتمعوا على شيء واحد ووحيد محاربة الإسلام وأهله؟!،متناسين أنَ الوعد بأنَ هذا الأمر سيبلغ ما بلغ الليل والنهار؟!،فليجمعوا دريهماتهم خيرا لهم؟!،لأنَهم سينفقونها ولكنها ستنقلب عليهم حسرة وندامة في الدنيا والآخرة؟!،أما الضعاف من النفوس ممن يقبلون بيع ذممهم لمن يدفع فإننا نقول لهم لقد خسئتم لما شروكم بثمن بخس دراهم معدودات وعند ما يحصص الحق سينسونكم وسيتخذونكم وراءهم ظهريا ويكونون فيكم من الزاهدينن؟!،والدليل أن صدام تركوه لغلاة الشيعة يجزون رأسه في غرة العاشر من شهر المحرم الحرام والناس في عرفات يكبرون؟!،وكذلك ياسر عرفات تركوه للصهاينة ولعملائهم يسممونه بأفتك السموم؟!،فكيف لهؤلا ء وأولئك ممن اختاروا الاصطفاف مع الظلمة رغبة أو رهبة غابت عنهم هذه الحقائق الساطعة؟!،فحتى موريتانيا التي ظننا أنَ قطار الإصطفاف قد فاتها(فاتكم القطار على حد تعبير صالح الطالح)هاهي تقفز من بعيد من أقاصي بحر الظلمات(المحيط الأطلسي)مظهرة براعة لا نظير لها في القفز العالي لما يتعلق الأمر بلمعان الذهب والرز؟!،لحقوا بقطار النذالة والخسة فتعس الراكب فيه والمركوب؟!،أما قطار العزة والشرف والإباء والرجولة والشهامة فقد فاتهم فعلا؟!،لأنه قطار يأبى من أن يصعد فوقه كل من هب ودب؟!،قطار لا مكان فيه للنطيحة والموقودة والمتردية وماأكل الوحوش من السباع والضباع ممن باعوا ضمائرهم في مزادات العهر السياسي؟!،دول تتبادل العلاقات مع إسرائيل في وقت تسارع بسرعة الضوء لقطع العلاقات مع دولة تعدادها بضع عشرا ت الآلاف من الناس والكيلومترات المربعة؟!،فكم كبرت ياقطر؟!،بل الحق أن ما أكبرك ياقطر؟!،وكم هم صغروا؟!،بل الحق أن ما أصغرهم؟!،بل هم الدفعة الأخيرة من صغار الطواغيت ؟!،فافرحي أنهم سيصيبهم صغار من ربهم وذلة؟!،قاتلهم الله أن يؤفكون؟!،

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *