أعلنت السعودية والإمارات والبحرين وقطر والكويت تعذر رؤية هلال شهر ، مساء الخميس، لافتة إلى أنها ستعيد تحري هلال الشهر المبارك اليوم الجمعة.

 

وتعد هذه هي المرة الأولى التي ترجئ فيها هذه الدول إعلان دخول شهر رمضان، وتعيد تحري هلال الشهر في اليوم التالي؛ حيث جرت العادة أن تعلن الدول حال تعذر رؤية هلال الشهر الفضيل أن غداً هو المتمم لشهر شعبان، ويكون اليوم الذي يليه غرة رمضان.

 

وجاءت هذه الخطوة بعد الجدل الذي صاحب دخول مطلع شهر شعبان الجاري في السعودية.

 

إذ بدأ شعبان في المملكة (الخميس 27 أبريل/نيسان) رغم عدم تقدم أحد للشهادة برؤية هلال ذلك الشهر مساء اليوم السابق (الأربعاء 26 أبريل/نيسان الماضي)، وكان المفترض وفق المعتاد، وفي ظل عدم تقدم أحد للشهادة، أن يبدأ شعبان (الجمعة 28 أبريل/نيسان).

 

واتبعت كل من البحرين وقطر والإمارات والكويت، السعودية في بداية شعبان؛ حيث وافق اليوم الخميس في الدول الخمس (29 شعبان).

 

ويبدو أنه تجنباً لوقوع أخطاء، قررت الدول الخمس هذا العام على يومين حال تعذر رؤية الهلال في اليوم الأول.

 

أما سلطنة عُمان فبدأت شهر شعبان الجمعة (28 أبريل/نيسان)؛ لذلك يوافق عندها غداً الجمعة (29 شعبان)، وستتحرى الهلال مساء ذلك اليوم.

 

يأتي ذلك فيما أعلن السُّنة في ولبنان وحكومتي عدن وصنعاء في تعذر رؤية هلال رمضان مساء الخميس، وأن بعد غد السبت غرة الشهر الكريم.

 

وفي الرياض، أعلنت المحكمة العليا في السعودية أنها “عقدت جلسة مساء الخميس ولم يرد إليها ما يثبت رؤية الهلال مساء هذا اليوم”.

 

وبينت أنها “ستعقد المحكمة جلسة مساء الجمعة، وستصدر قراراً بما يثبت لديها ويتم إعلانه حسب المتبع”، حسب بيان نشرته وكالة الأنباء السعودية الرسمية (واس).

 

وفي أبوظبي، أعلنت اللجنة المكلفة بتحري هلال رمضان أنه لم تثبت رؤية هلال الشهر المبارك.

 

وبينت أنه “تقرر أن تجتمع اللجنة الجمعة لتحري الرؤية (مجدداً)”، حسب بيان بثته وكالة الأنباء الإماراتية الرسمية (وام).

 

وفي الدوحة، أعلنت لجنة تحري رؤية الهلال أنه “نظراً لعدم ثبوت دخول شهر رمضان المبارك الخميس، فإن اللجنة تعلن عن أنها ستواصل تحري الهلال الجمعة لإثبات شهادة من يراه”، وفق بيان بثه تلفزيون الرسمي.

 

وفي المنامة، أعلن تلفزيون البحرين الرسمي أن “هيئة الرؤية تجتمع الجمعة لتحري هلال رمضان على سبيل الاحتياط”، إثر عدم ثبوت رؤية الشهر الكريم مساء الخميس

 

وفي الكويت، أعلن رئيس هيئة الرؤية، يوسف المطاوعة، عبر تصريحات صحفية، تعذر رؤية هلال رمضان مساء الخميس، واستمرار اجتماع الهيئة مساء الجمعة لتحري الهلال مجدداً.

 

وتعتمد الأقليات المسلمة في عدد من دول العالم على السعودية، في رؤيتها الهلال لتحديد أول أيام شهر رمضان، فيما تعمل مختلف الدول ذات الغالبية المسلمة على تحري رؤية الهلال بنفسها.

 

وبعيداً عن منطقة الخليج، أعلنت وزارة الأوقاف في الحكومة اليمنية الشرعية تعذر رؤية هلال رمضان، مساء الخميس.

 

وقال وزير الأوقاف، أحمد عطية، في بيان صحفي، إن “الجمعة هو المتمم لشهر شعبان، بعد تعذر رؤية هلال رمضان في المناطق التي يظهر فيها الهلال كل عام”. وأضاف أن السبت، هو أول أيام شهر رمضان المبارك.

 

كانت هيئة دار الإفتاء الشرعية التابعة لـ”” أعلنت في وقت سابق أنه “لم تثبت رؤية هلال رمضان مساء الخميس، من قبل لجنة الأهلة بمحافظة الحديدة (غرب)”.

 

وأضافت: “استناداً إلى الحكم الصادر من القاضي المناوب بمحكمة شمال الحديدة والمعتمد من رئيس محكمة استئناف محافظة الحديدة، فإن الجمعة هو المكمل لعدة شهر شعبان، والسبت غرة شهر رمضان”.

 

وفي بيروت، أعلن مفتي الجمهورية اللبنانية (ممثل للسنة)، الشيخ عبد اللطيف دريان، أنه “لم تثبت لدينا رؤية هلال شهر رمضان (مساء الخميس)، وعليه فإنّ الجمعة هو اليوم المكمِّل لعدة شهر شعبان ثلاثين يوماً، ويكون يوم السبت 27 أيار هو أول أيام شهر رمضان المبارك لعام 1438”.

 

وكان المكتب الشَّرعي في مؤسَّسة المرجع الشيعي في لبنان محمد حسين فضل الله أعلن، الإثنين الماضي، أنَّ “يوم السَّبت المقبل هو أول أيام شهر رمضان”، وذلك بحسب الحسابات الفلكية المعتمد عليها.

 

وفي بغداد، أعلن ديوان الوقف السني (الممثل للسنة) في العراق تعذر رؤية هلال رمضان، مساء الخميس، وعليه يكون الجمعة مكملاً لشهر شعبان والسبت أول أيام الشهر المبارك.

 

وهناك دول أخرى يوافق فيها اليوم الـ28 من شعبان؛ لذا ستستطلع الجمعة هلال رمضان، وهي: مصر، السودان، تونس، المغرب، ، ، موريتانيا، الأردن، ، الصومال، ليبيا، جزر القمر، سوريا، جيبوتي، إضافة إلى ديوان الوقف الشيعي في العراق.