عنف عبد الفتاح ، ًا برلمانيًا خلال افتتاحه اليوم الثلاثاء المرحلة الأولى من مشروع مدينة الأثاث بدمياط، بسبب مطالبته بإرجاء زيادة أسعار  الوقود والطاقة لحين وصول الحد الأدنى للمرتبات 3 آلاف جنيه، وذلك نظرًا للظروف الاقتصادية الصعبة التى يمر بها المواطن المصري البسيط بشكل لا يسمح له بتحمل أي زيادات قادمة.

وقاطع الرئيس السيسي النائب البرلماني قائلاً: “أنت مين.. وهل أنت دارس الموضوع اللى بتتكلم فيه ده؟، أنت عاوز دولة تقوم ولا تفضل ميتة؟.. ادرسوا المواضيع كويس واعرفوا البلد فيها إيه!! .. 3 آلاف جنيه حد أدنى بعد كام سنة؟”، بعدها ضجت القاعة بالتصفيق للرئيس السيسي.