قال الحاخام الإسرائيلي “” إن ستشهد حروباً داخلية حادة خلال الفترة المقبلة، زاعماً أن “الجماعات الإرهابية” وحركة سيشعلون الأجواء في شبه جزيرة ، ومن ثم ستتمدد الفوضى إلى باقي أنحاء البلاد، وحينها يمكن أن تشتعل ثورة جديدة في مصر.وفق قوله

 

وأضاف الحاخام الإسرائيلي في عظته الأسبوعية التي ترجمتها وطن أن الرئيس محمود وحماس ينتظران اليوم ظهور رؤية حيال أزمات منطقة الشرق الأوسط.

 

واعتبر “بن آرتسي” أن جميع البلدان الأوروبية لا يمكن أن تعيش في سلام وهدوء، لأنه يوجد على أراضيها ملايين المسلمين!.

 

ودعا الحاخام الإسرائيلي اليهود الذين يعيشون خارج إسرائيل أن يأتوا إلى إسرائيل على وجه السرعة.