نشرَ الراقي المغربي، “عبد العالي بالحبيب”، مقطع فيديو صادم، ظهر فيه إلى جانب أحد الأشخاص قال إن ميولاته المثلية سببها إصابته بالمس.

 

وأكد الراقي “بالحبيب” أن “الأشخاص المثليين مصابون بالمس، ويتلبسهم جنيّ، يجعلهم يقبلون على اللواط رغما عنهم”.

 

واعترف الراقي المغربي بتعذيبه للمثلي، قبل أن يدخل مع الجني المزعوم في حديث طالبا منه مغادرة جسد المثلي، فيما كان الضحية يرد عليه بأنه سيخرج، وسيغادر الجسد، ولن يعود إليه.