كشفت صحيفة “لو فيجارو” الفرنسية مفاجأة من العيار الثقيل حين أكدت أن المحققين الفرنسيين الذين يتولوا فحص جثامين القتلى بحادث سقوط أقروا بعدم وجود آية آثار لمتفجرات على تلك الجثامين .

 

وكان فريق التحقيق المصري ، قال في ديسمبر الماضي إنه وجد آثار متفجرات على  رفات الضحايا الفرنسيين التي فحصها .

 

وتحطمت الطائرة المصرية التابعة لشركة الطيران أثناء رحلتها رقم 804 التي تحركت من نحو مصر حيث سقطت في البحر المتوسط العام الماضي قبل أن تصل للقاهرة .