وجه الكاتب الصحفي السعودي، عبد الله الملحم انتقادات حادة للنظام الجزائري، وذلك على إثر تحديد بأن يكون نصف المجالس المنتخبة والإدارات والهيئات الحكومية في البلاد من حق ، معتبرا أن تحديد هذه النسبة بمثابة “تملق للغرب”.

 

وقال “الملحم” في تدوينة له عبر حسابه بموقع التدوين المصغر “تويتر” رصدتها “وطن”:” تملقاً للغرب # ستخصص نصف مقاعد للمرأة، هذا تمييز عنصري على أساس الجنس، دعوا التحديد للديمقراطية ولو أعطت كل للمرأة”.

https://twitter.com/almol7em/status/859648491987116037?s=08

 

وينص التعديل الدستوري الأخير في الجزائر على المناصفة بين الرجال والنساء خاصة في المجالس المنتخبة والإدارات والهيئات الحكومية.

 

وكان لهذا التعديل نتائج إيجابية واضحة، إذ تضاعفت نسبة تمثيل بين سنتي 2007 و2012 وحصلت على 143 مقعدا داخل البرلمان من أصل 474 .

 

ولكن بعضهم يصف هذه النسب بالشكلية ويعدها تجسيدا “للكوتة” التي لن تؤدي بنهاية المطاف إلى تعزيز دور المرأة في المجتمع والحياة السياسية.

 

يشار إلى يوم غد الخميس ستنطلق الانتخابات البرلمانية في الجزائر، وسط توقعات بأن يتم تشكيل حكومة ائتلافية قد تضم إسلاميين.