خضع رجلٌ هنديّ لعملية جراحية لاستخراج 75 مسماراً من جسده، تبيّن أنه أدخلها بشكل متعمد.

واظهرت صور الأشعة التي أجراها الأطباء في مستشفي بالعاصمة “نيودلهي”، انتشار تلك المسامير المعدنية في جسد “بادريلال مينا” البالغ من العمر (56 عامًا)


وتم احتجاز “مينا” المقيم في مدينة “كوتا” شمالي الهند في المستشفي، تاركًا عمله في سكة الحديد، ليخضع لعملية جراحية لاستخراج هذا العدد الضخم من المسامير المعدنية.

وبينت الأشعة أن 40 مسماراً في البلعوم، و 25 في القدم الميني، و10 مسامير في أماكن متفرقة من الجسد، والغريب أن كل تلك المسامير لم تؤثر على سلامة الأعضاء الداخلية لـ”مينا”.