AlexaMetrics «شاهد» داعش يختطف "ميسي" ويطالب بفدية! | وطن يغرد خارج السرب

«شاهد» داعش يختطف “ميسي” ويطالب بفدية!

قالت صحيفة “ديلي ميل” البريطانية إن طفلاً يبلغ من العمر ثلاث سنوات، اختطفه مقاتلو “داعش” في العراق، لمدة عامين، والسبب أن والد الطفل سماه “ميسي” تيمناً بلاعب نادي برشلونة الاسباني الشهير وتشجيعاً له.

ea61e5b4 ea0b 4335 b075 208783b80802 16x9 600x338

ووفق الصحيفة فإن الطفل “ميسي” هو أحد أبناء الطائفة الأزيدية في شمال العراق، أخلي سبيله اليوم حيث يبلغ من العمر خمس سنوات، وعاد إلى ذويه سالماً ويعيش معهم في أحد المخيمات.

aa8a9c59 d313 47ea b343 9f08b38b64d9

وبحسب الصحيفة فإن الطفل ميسي تم اعتقاله مع عدد من أفراد عائلته من منزلهم في بلدة سنجار التي أغار عليها المقاتلون التابعون لتنظيم “داعش” في العام 2014، وقتلوا عدداً كبيراً من سكانها.

3F95AE9300000578 0 image a 6 1493115219255

ويقول التقرير إنه طوال عامين من اختطاف الطفل “ميسي” فإن مقاتلين من تنظيم داعش كانوا يطلبون من العائلة الأزيدية فدية مالية من أجل إعادته لهم، لكن العائلة التي فقدت منزلها وتعيش في مخيم للنازحين مؤقتاً لم يكن لديها أية أموال يمكن أن تدفعها من أجل استعادة طفلها، فما كان من مقاتلي التنظيم إلا أن أعادوه بعد هذه المدة.

3F8D2F9000000578 4443188 image a 24 1493116750951

ونقلت قناة تلفزيونية كردية عن والد الطفل “ميسي” قوله إنه “طلب من زوجته أن تغير اسم الابن من اسم الكافر ميسي إلى اسم حسن”، وذلك في محاولة لتجنب غضب المقاتلين الدواعش، لكن هذا لم يغفر له عندهم، ويبدو أن الوقت لم يسعفه ليغير الاسم إلى حسن قبل أن يصل مقاتلو التنظيم.

20908220 00d5 4d4c 8352 87c7f204186b

وبحسب ما يقول ذوو الطفل “ميسي” أو “حسن” فإنه عاد إليهم بعد عامين من الاعتقال لدى تنظيم “داعش” وهو يحب اللعب ببندقية بلاستيكية طوال الوقت، بعد أن ذهب إلى الاعتقال ولعبته المفضلة كرة القدم.

 

قد يعجبك ايضا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *