“جزائري مسؤول عنه” .. تفاصيل ضبط حفل جنس جماعي في شقّة فاخرة بطنجة المغربيّة

استمعت النيابة العامة في المغرب، الاثنين، إلى 8 أشخاص بينهم أربعة مواطنين أجانب وأربع فتيات مغربيات، اعتقلتهم المصالح الولائية لأمن طنجة، صباح السبت الماضي، في إحدى الشقق الفاخرة بمحج محمد السادس، في حالة تلبس بممارسة الجنس الجماعي، بعد كمين نصب لهم، بالتنسيق مع سكان العمارة التي توجد بها الشقة المشبوهة.

 

ونسقت عناصر الشرطة القضائية بولاية أمن طنجة مع بعض جيران الشقة المعدة للدعارة وحفلات الجنس الجماعي، والموجودة في عمارة على مقربة من كورنيش المدينة، بعد شكاوى من سكان العمارة تتعلق بتردد أشخاص أجانب وفتيات يمارسن الدعارة على الشقة المذكورة.

 

ووفقاً لمصادر أمنية، فإن الأبحاث الأولية مع الموقوفين أظهرت أن أحد الأشخاص، وهو مواطن جزائري يحمل جنسية أوروبية، يسير الشقة المشبوهة في العمارة من خلال استئجارها دون علم مالكيها، واستعمالها في استدراج المومسات والباحثين عن اللذة الجنسية من المغاربة والأجانب.

 

وأضاف المصدر نفسه بحسب “اليوم 24″، أن عناصر الأمن ضبطت بعض الموقوفين متلبسين بممارسة الجنس بشكل جماعي في أجواء صاخبة، فيما كان آخرون يشربون الخمر، قبل أن يتم اعتقال واقتياد الجميع إلى مقر ولاية الأمن، حيث تم فتح التحقيق مع المتهمين.

 

وينتظر أن توجه إلى الموقوفين، الذين تم إخضاعهم لتدابير الحراسة النظرية بتعليمات من النيابة العامة، اتهامات تتعلق بإعداد شقة للدعارة والسكر، والوساطة في البغاء مقابل الحصول على مبالغ مالية من الغير، وممارسة الفساد وجلب المومسات.

قد يعجبك ايضا

التعليقات تخضع للمراجعة قبل النشر

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.