“نيويورك تايمز”: ترامب منح السيسي شيك على بياض.. اقمع وانا في ظهرك

2

 

نشرت صحيفة “نيويورك تايمز” الأمريكية تقريرا أبدت فيه تخوفها من السياسة التي ينوي الرئيس الأمريكي انتهاجها مع النظام المصري، في ظل توقعات بألا تحتل قضايا حقوق الإنسان في ، مساحة في مباحثات الزعيمين خلال الزيارة التي يقوم بها حاليا الرئيس المصري للولايات المتحدة، ولقائه المرتقب مع نظيره الأمريكي.

 

يأتي ذلك بعد أن أعلن البيت الأبيض أمس الجمعة أنه لم يعد يسمح لقضايا حقوق الإنسان أن تصبح ساحة صراع في العلاقات مع مصر، فيما يراه المراقبون تحولا مهما آخر بعيدا عن سنوات السياسة الخارجية التي كان ينتهجها رؤساء السابقون من الحزبين الجمهوري والديمقراطي.

 

وفي الوقت الذي يستعد فيه ترامب لمقابلة السيسي بعد غد الاثنين خلال أول زيارة يقوم بها الأخير للبيت الأبيض منذ وصوله إلى سدة الحكم في مصر، يقول مساعدون إن الزعيمين سيركزان على الملفات الأمنية والاقتصادية. وبرغم أن المساعدين صرحا أن قضية حقوق الإنسان لا تزال على الطاولة، يفضل ترامب أن يتعامل معها بشكل سري.

 

وأوضحت الصحيفة، قى تقرير لها، أن قرار الرئيس ترامب بتهميش قضايا حقوق الإنسان في مصر يجيء بعد أيام قلائل من إبلاغ إدارته للكونجرس بأنها سترفع القيود المفروضة على بيع الأسلحة للبحرين، والتي كانت قد فُرضت خلال فترة حكم سلفه باراك أوباما، لافتة إلى أن هذا شأنه أن يعزز رسالة مفادها أن خطط ترامب بجعل التعاون الأمني حجر الزاوية لسياسته في المنطقة، دون أن تصبح حقوق الإنسان عائقا في هذا الخصوص، بخلاف الرئيس الأمريكي السابق جورج دبليو بوش الذي كان يؤكد دوما على تطوير الديمقراطية، أو حتى سلفه أوباما الذي كان يضغط على الدول المستبدة لتخفيف ممارسات القمع بحق شعوبها.

 

وقالت سارة مارجون، مديرة منظمة “هيومان رايتس ووتش” في واشنطن: “منح ترامب شيك على بياض للمخاوف المتعلقة بحقوق الإنسان بمصر، لا يمثل فجأة، لكنه يعني أن الكونجرس يجب عليه مواصلة استخدام سلطاته للحد من الدعم الأمريكي الممنوح، للقاهرة، وذلك بالنظر إلى نطاق الخروقات التي تتم هناك في هذا الصدد”.

 

من جهته، صرح توم مالينوسكي، نائب وزير الخارجية الأمريكي المسؤول عن قضايا حقوق الإنسان في عهد إدارة أوباما بأن المساعدات الأمريكية الممنوحة لمصر لم تتُرجم أبدأ إلى دعم متوقع من البلد العربي للسياسة الأمريكية.”

 

وواصل مالينوسكي: “أعطينا مصر 70 مليار دولار على سنوات، واطلعت بنفس أنه لا توجد طائرات إف-16 مصرية تساعدنا في حربنا ضد (داعش) سواء في الرقة أو الموصل”.

 

وأتم: “كل ما حصلنا عليه من مصر هو القمع السياسي الذي رسخ التشدد بين شبابها، ومنح الجماعات الإرهابية حياة جديدة”.

 

قد يعجبك ايضا
2 تعليقات
  1. نورا المصرية يقول

    بسم الله الرحمن الرحيم..
    ولا تعتدوا ان الله لا يحب المعتدين..
    فديننا الاسلامي يحرم الاعتداء او الظلم من اي جانب او من اي جهة..وما يحدث في مصر هو فعل ورد فعل من الجانبين فالجميع مخطا..وهذه الصورة لا احد يفهم ظروف التقاطها او من هذاىالشخص التي امسكت به قوات الامن .فربما لصا اراد تلسرقة وربما اراد اختطاف طفلا او ربما اراد ان يفعل اي شيء مخالف او فعل بالفعل..فلابد لكل صحفي محترم يخاف الله ان يتحرى الدقة والمصداقية في كل كلمة وان يتادب عندما يتحدث عن اي مسؤول كبير وخصوصا المسؤولون المصريين..فجريدة وطن على حد علمي جريدة فلسطينية واخر شعب يتحدث عن مصر هم الفلسطينيين .فعليكم ان تركزوا في همومكم.وتبحثون وتنقبون وراء الفلسطينيين الذين يسرقون اموال التبرعات او يبذرونها في مؤتمرات وسيارات وبدل وغيرها.والشعب الفلسطبني يتضور جوعا..عليكم ان تسيروا وراؤهم وتعرفون من منهم باااااع لكم ارضكم..
    الحمد لله رب العالمين.فمصر يوجد بها الاف الصحفيين كالديوووك.لا يتركون كبيرة ولا صغيرة ولا احد يتفوق عليهم في مقاس اللسان..فنىجوا ان يهتم كل عربي بشؤون بلده ويذهب ويسير في الشةارع ويصور المءاسي التي على ارض الواقع..
    وهذا جمال ريان عليه ان يعتذر عما قاله عن رءيسنا وكذلك جريدة وطن..فقبل ان يتشدق هذا الفلسطيني الاهبل.عليه ان يطلع في الانترنت على التشكيلة الوزارية المصرية كلها ويعرف مؤهلاتهم وتخصصاتهم واذا كانوا مدنيين او عسكريين…
    ان ما يكتب واسلوب الكتابة والموضوعات القذرة انما ينطبق عليها ..كل اناء بما فيه ينضح..
    فما هذه النقالات والعناوين القئرة المخلة للحياء يا زبالة فلسطين..
    على الله اقرا اي نوع من انةاع الاساءة لاي مسؤول مصري بعد اليوم..فمن يتحدث عنا يتحدث بادب او يضع في فمه جزمة اسراءيلية..ويخرس!!!
    علبكم ان تكبقوا سنة رسول الله في صحافتكم..
    ورسول الله يقول الحياء شعبة من شعب الايمان..
    ويقول من حسن اسلام المرء تركه نالا يعنيه..
    ويقول من تدخل فيما لا يعنيه لقي مالا يرضيه…
    بالنسبة لملف حقوق الانسان.فهو مسؤولية القصاء المصري والازهر الشريف معا.فعليهم ان ينظروا في كل حالة على حده وان يتفاوضوا مع جميع سجناء الراي وسجناء السياسة والمظاهرات وغيرهم وياخذون عليهم التعهدات والضمانات الكافية جميعا..ويخلون سبيلهم.ولا يتركون الا المجرمين والمعتدين على الاعراض او المخربين او الارهابيين او الخطرين..وعليهم ان يهتمةا بهؤلاء ايصا ويرسلوا لهم في السجون من يعلمهم وينصحهم ويغير من سلوكهم.وعليهم ان يطالبوا بان يعاملوا معاملة كريمة..
    ونتمنى من رءيس مصر فور وصوله انشالله ان يسمح لهؤلاء مع بعض اعضاء البرلمان. بالتعانل مع هذا الملف وعدم تاجيله.لكي تخرس جميع الالسنة ونضع حدا للكراهية والانتقامات والحقد والاحتقان والتربص بين افراد الشعب المصري…
    فالنؤمنون جميعا اخوة..فاصلحوا بين اخويكم..هذا في العام..
    اما في الخاص.فلايتدخل احد في شرون احد حتى لو لالخير الا بعد ان يؤذن له ويرى استجابة.والا هو يتدخل فيما لا بعنبه..
    فالنصيحة الخاصة لها شروطها ..والا انقلبت الى سفالة ووقاحة وقلة ادب وهتك الستر وتكشف للعورات..
    عليكم با من تنتسبوا للاسلام ان تفهموه جيدا وتحترموه. او تغيروا اسماؤكم الاسلامية ولا تفضحونا اكثر من ذلك…
    وسلامات يا وطن..

  2. ابوعمر يقول

    قطيع من البغال الصكاكة تبرح مواطن مصري غلبان بالصك والضرب الذي لايجيده الا البغال العسكرية المصرية…أجزم أن كل العساكر والبوليس المصري من مجهولي الأبوة..لقطاء لاأبوة لهم…الأبوة يا أحبتي ..حنان..وعطف..وأخلاق..وخلق..والمعاملة الأنسانية …وهؤلاء أبناء الشوارع .ومنحرفين هم أضل من المغضوب عليهم ومن الضالين الذين ذكرهم الرب في قرآنه الكريمة

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.