شنّ نائب رئيس شرطة دبي , المقرب من ولي عهد أبو ظبي محمد بن زايد، هجوماً حادّاً على مدير المركز العربيّ للأبحاث، الباحث والمفكر الفلسطيني ، ناعتاً إيّاه بكلماتٍ مُسيئة.

 

وغرّد “خلفان” على حسابه في “تويتر” مُدّعياً: “عضو الكنيست الاسرائيلي المتمرس في تنفيذ خطة تفتيت الوطن العربي التي وضعتها اسرائيل مستاء من انعقاد لقاء بين قائدين عربيين.” في إشارةٍ إلى لقاء الملك السعوديّ سلمان بن عبد العزيز بالرئيس المصريّ عبد الفتاح السيسي على هامش القمة العربية الـ28 في الاردن.

 

وألّفَ “خلفان” عدّة أبيات شعريّة من نسجِ خياله، نشرها على حسابه، وأراد من ورائها وصف المفكر الفلسطيني عزمي بشارة بأوصاف سيئة، من قبيل أنه “شيطان ومقرب من الاخوان”. على حدّ زعمه

 

في المقابل، دافع نشطاء على تويتر عن مدير المركز العربيّ للأبحاث، وقال (محمد المطيري): “بشاره نعله برقبتك ياشيفه البنقالي”.

 

وسخر (Mohammed Alkhalaf) من الابيات التي كتبها “خلفان” داعياً إياه الى كتابة ما يريد إلا الشعر.

 

بينما قال (ابو حسام‏) في تغريدةٍ له: ” سلم لي على دحلان الشجعان الذي حرر لكم الأوطان يا خلفان”.

 

وكتب (Nasser Ghaleb‏): ” ربع بشارة الفلسطينيين هم اللي قصوا عصعصك وخلوك تعرف تكتب وتنبح بتوتر، بس ويش تترجى من قليل الاصل”.

 

وتابع: “الخائن من يحرس العاهرات الروسيات ويسجن مواطنيه لمجرد تغريدة يا مأجور ، تشتغل بفلوس كالحيوان”

 

وهذه ليست المرة الأولى التي يهاجم فيها ضاحي خلفان المفكر الفلسطيني عزمي بشارة ويسيء إليه، كما انه جعل من حسابه على “تويتر” منصة لمهاجمة كل من يخالف “عيال زايد” في الرأي.