دراسة تكشف ما يحدث لجسم الإنسان خلال 48 ساعة من ممارسة العلاقة الحميمة

0

وجدت نُشرت في مجلة علم النفس أن شعور التوهج الذي يحدث بعد ممارسة ، يستمر لمدة 48 ساعة بعد ويرتبط بمدى شعور الفرد بالسعادة في علاقته مع الشريك.

 

وأرادت العالمة النفسية أندريا ميلتزر وفريقها البحثي، معرفة مدى استمرارية الشعور بالرضا لدى الإنسان بعد ممارسة الجنس، وذلك نظراً لأن معظم الناس لا يمارسون الجنس يومياً.

 

وقد قام الباحثون بدراسة بيانات دراستين مختلفتين، الأولى مبنية على 96 ثنائياً تزوّج حديثاً، والثانية مؤلفة من 118 ثنائياً تزوّج حديثاً أيضاً. وقام الفريق بتتبع النشاط والرضا اليومي لهؤلاء الأزواج على مدى 14 يوماً.

 

كما قام الفريق أيضاً بكتابة تقرير عن مدى شعور الناس بال عادة الناس في زواجهم خلال هذه الفترة وامتداداً بعدها من 4 الى 6 أشهر.

 

والملفت هو أن متوسط ممارسة الجنس لدى هؤلاء الشركاء كان 4 أيام من أصل 14 يوماً.

 

وبغض النظر عن جنس المشاركين بالدراسة، أعمارهم، مدة علاقتهم، سماتهم الشخصية وغيرها من العوامل، كان اللافت أنهم شعروا بالرضا الجنسي لمدة يومين كاملين بعد .

 

إضافة الى ذلك، إن الأشخاص الذي شعروا بشكل أكبر بهذا التوهج أو “” هم أكثر سعادة في زواجهم.

 

يشار الى أن الباحثين لفتوا الى أن ممارسة الجنس تؤدي الى فرز هرمون “الأوكسيتوسين” الذي يعزّز العلاقة الحميمة بين الثنائي.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.