قوات سوريا الديموقراطية تقترب من سد الفرات في الطبقة بإنزال جوي “شاهد”

0

أفاد ناشطون أن قوات سوريا الديموقراطية المعروفة اختصاراً بـ” قسد” وبالتعاون مع الأمريكان أطبقت الحصار على سد الفرات في ( شرق سوريا) أمس الأربعاء وسيطرت على نقاط مهمة، وأشار المصدر إلى أن هذه القوات تقترب من فرض السيطرة الكاملة على السد الواقع تحت سيطرة تنظيم الدولة.

 

وأشار الناشط “جودت الجيران” لـ”وطن” إلى أن هذه القوات وبعد تقدم استمر لأيام باتجاه الطبفة تمكنت من الإقتراب من السد الذي يعد الموقع الأكثر حيوية واستراتيجية في الشرق السوري بعملية تكتيكية تُستخدم لأول مرة في سوريا حيث نفّذت قوات التحالف عملية  إنزال  جوية  في منطقة  الطبقة  ضمت قوات لأمريكية خاصة” كوماندوس” وقوات خاصة كردية تُسمى “(hat)…للقبض على  بعض  أمراء داعش ولفرض الحصار الكامل على سد الطبقة تمهيداً لاقتحامه والسيطرة عليه، وأردف محدثنا أن “تنظيم الدولة وجد نفسه وجهاً لوجه مع هذه القوات وقد أطبقت على السد من جميع الإتجاهات”.

 

 

وأردف الجيران أن القوات المهاجمة حاصرت منطقة السد وأبقت على ممر ضيق مفتوح ومرصود نارياً يسمح بالخروج من السد لكنه يمنع الدخول في محاولة لدفع قوات تنظيم الدولة على الهروب وعدم المقاومة، ولفت محدثنا إلى أن هذه الطريقة تقلل من فرصة مقاومة داعش أو التهور ومحاولة تفجير السد  بعد  رصد  أغلب  نقاطه  الحساسة  نارياً.

 

ومن جانب آخر ارتكبت قوات التحالف أول أمس (الثلاثاء) مجزرة راح ضحيتها عشرات الأشخاص في مدرسة لإيواء النازحين جنوب بلدة المنصورة بـ 7 كم، وأفاد ناشطون أن طائرات التحالف دمرت المدرسة بشكل كامل، علماً أن المدرسة كانت تحوي أكثر من 50 عائلة نازحة من أرياف الرقة وريف حلب الشرقي، وعاودت طائرات التحالف  عصر الأربعاء لتستهدف مخبزاً في الحي الثاني وذهب ضحية الإستهداف 37  مدنياً من عمال المخبز و50 جريحاً وعُرف من الضحايا “عيسى محمد المضخر”   و”عبدالله محمد المضخر ” و”احمد العبد ”  .

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.