AlexaMetrics محلل إسرائيلي: جمال وعلاء مبارك ليس لهما مكان بـ"مصر".. والقانون يمنع "المخلوع" من السفر | وطن يغرد خارج السرب

محلل إسرائيلي: جمال وعلاء مبارك ليس لهما مكان بـ”مصر”.. والقانون يمنع “المخلوع” من السفر

قال المحلل الإسرائيلي “أساف جبور” إن نجلي الرئيس الأسبق “محمد حسني مبارك” يحاولان الاندماج في السلطة في مصر.

 

وأضاف “جبور” – في تقرير نشرته صحيفة “معاريف” العبرية – أنه وفقًا لمصادر مصرية فإنه على الرغم من تبرئة “مبارك” الأسبوع الماضي في قضية قتل المتظاهرين، فإن “جمال” و”علاء” ليس لهما مكان في الحياة السياسية في مصر أو أي دور مجتمعي آخر.

 

ونفى الأنباء التي ترددت حول نية “مبارك” السفر إلى المملكة العربية السعودية بعد براءته، موضحًا أن القانون يمنعه من ذلك.

 

ولفت إلى أن قرار حظر سفر “مبارك” عقب ثورة يناير 2011 – خشية هروبه من مصر هو وأسرته – لا يزال ساريًا، بحسب قوله.

 

وكانت صحيفة “الأخبار” اللبنانية قد قالت إن الرئيس الأسبق “محمد حسني مبارك” أبلغ السلطات السعودية باعتزامه السفر إلى الرياض للمكوث فيها فترة زمنية مؤقتة، ولتأدية فريضة الحج أيضًا، وهو الأمر الذي لقي ترحيبًا كبيرًا من قِبل مسؤولين سعوديين.

 

ولفتت الصحيفة إلى أن رغبة “مبارك” لقيت ترحيبًا واسعًا من المسؤولين السعوديين الذين تعهدوا بتقديم أي تسهيلات خلال الفترة التي سيقيم فيها الرئيس الأسبق.

 

وبحسب الصحيفة ذاتها، تلقى “مبارك” عرضًا بتوفير طائرة تنقله في الذهاب والعودة برفقة أسرته، لكنه فضّل أن يتنقل على نفقته الخاصة، وهو الطلب الذي نقله نجلاه، “علاء” و”جمال”، إلى المسؤولين في الرياض خلال الأيام الماضية، مطالبين فقط بتسهيلات في الانتقالات الداخلية وأماكن الإقامة، لتكون مجهزة بالصورة التي تضمن توفير الرعاية الصحية لوالدهما، وخصوصًا مع تقدمه في العمر واحتياجه إلى الرعاية الطبية باستمرار.

 

وكان “مبارك” قد أعلن اعتزامه مغادرة المستشفى الذي قضى فيه السنوات الماضية والعودة إلى منزله المجاور لقصر الاتحادية الحالي خلال الأيام المقبلة، علمًا بأن “جمال” و”علاء” خرجا من السجن قبل أشهر عدة بعد براءتهما في معظم القضايا، باستثناء قضية القصور الرئاسية التي تم احتساب فترة حبسهما لثلاثة أعوام عقوبة لهما.

 

 

قد يعجبك ايضا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *