AlexaMetrics جزائرية شنقت ابنتها وقطّعت أحشائها وأخرجت جنينها ثم حرقت جثتها وذهبت لشرب القهوة مع الجيران! | وطن يغرد خارج السرب

جزائرية شنقت ابنتها وقطّعت أحشائها وأخرجت جنينها ثم حرقت جثتها وذهبت لشرب القهوة مع الجيران!

سردت أمّ جزائرية لثلاثة أطفال في عقدها الرابع، تفاصيل ارتكابها لجريمة قتل بشعة في حق ابنتها القاصرة (16 سنة)٬ بذريعة التستر على علاقة غير شرعية.

 

واستمع القضاة في قاعة الجنايات بمجلس قضاء بومرداس، شرق الجزائر العاصمة، إلى المتهمة التي قتلت ابنتها بداية بشنقها بواسطة حبل و قطع أحشائها وإخراج الجنين وعمره “7 أشهر” من بطنها و حرق الجثة وإلقائها في بالوعة المنزل، في قضيّة تعود لشهر مايو/أيار الماضي.

 

واغتنمت الجانية فرصة ذهاب زوجها إلى العمل وباقي أبنائها إلى المدرسة٬ لتقوم بشنق ابنتها بواسطة خمار وجرتها إلى الفناء، وأحضرت سكينا شقت به بطنها وأخرجت الجنين ثم ألقته في بالوعة بالفناء٬ وألقت الماء حتى تخفي آثاره.

 

واستمرت المتهمة في انتقامها من فلذة كبدها عن طريق إضرام النار في كامل جسدها٬ ولطمس آثار جريمتها قامت بتنظيف المكان٬ لتتنقل بعدها إلى بيت الجيران لاحتساء القهوة معهم٬ وبعد عودتها ادعت أنها اكتشفت جريمة في بيتها راحت ابنتها ضحية لها٬ وأجهشت بالبكاء حتى لا يكتشف أمرها٬ إلا أن بشاعة الأمر جعلها تنهار وتفقد أعصابها بمجرد سماعها أثناء التحقيق٬ وبالتالي الاعتراف بكامل التفاصيل.

 

من جهته٬ ممثل النيابة وخلال تدخله٬ اعتبر الوقائع خطيرة وثار في وجه الشاهد وهو الشاب الذي كان على علاقة بالمجني عليها وقام بطرده من الجلسة٬ محملاً إياه مسؤولية ما آلت إليه عائلة الضحية٬ كما قام بتوقيع عقوبة الإعدام بالنسبة للمتهمة٬ وهي العقوبة التي أيدتها هيئة المحكمة بعد المداولة.

قد يعجبك ايضا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *