الرئيسيةالهدهدمسيحيون مهجرون من سيناء يروون تفاصيل مفزعة عن استهدافهم

مسيحيون مهجرون من سيناء يروون تفاصيل مفزعة عن استهدافهم

روى مينا ثابت، الباحث في المفوضية المصرية للحقوق والحريات، تفاصيل نقلها عن المسيحيين المهجرين من سيناء ، مطالبًا الإعلام بعدم ذكر أسماء أيًا منهم .

وقال “ثابت” في تدوينة عبر حسابه بـ”فيس بوك”: ” لكل الأصدقاء والاحباء من الإعلاميين والصحفيين؛ كل التقدير لدوركم في إجلاء الحقيقة ونقلها للناس. ولكن أرجوا الا تستخدموا أسماء حقيقية أو إشارات تدل على شخصية الأسر اللى هتشوفوهم بكرة أو في الأيام الجاية وهتعملوا معاهم لقاءات إعلامية”.

وأضاف: “العناصر الإرهابية لما كانت بتقتل حد كانت بتحرص على الاستيلاء على تليفونه؛ وعلى التليفونات اللى في البيت؛ وعرفوا ناس كتير واستهدفوهم بالاسم. وحكى لي واحد من الأسر أن ابن خاله تمكن من الإفلات من موت محتوم لأنه حضر جنازة الشهيد سعد وابنه ؛ فلما الارهابيين ملقيهوش؛ راحوا قتلوا الشهيد كامل رؤوف” حسب روايته.

وروى “ثابت” واقعة ثانية ، حيث قال إن سيدة من سيناء كان لها أخت شاركت في أحداث ماسبيرو ولما رأت الأحداث سجلت فيديو هاجمت فيه أحد قيادات الدولة آنذاك، زعامًا أنه “تم إهدار دمها في بير العبد وفضلت سنين مش عارفة تزور أهلها لأن صورتها كانت مطبوعة على ورق ومتوزعة على الناس”. حسب تعبيره.

واستدرك: “المهم؛ ياريت تراعوا بس أن إن شاء الله ربنا يكرم الأسر دي ويرجعوا تانى لبيوتهم وأعمالهم، مع أن ده صعب في المدي القريب، لكن مفيش حاجة بعيدة عن ربنا ..  الموضوع مش هزار؛ وقبل ما تنشروا عن هوية شخص اتأكدوا مليون في المية انه طالب يتنشر اللى هيقوله على لسانه وعلى مسؤوليته .. دي حياة ناس وسلامتهم”.

وطن
وطنhttps://watanserb.com/
الحساب الخاص في محرري موقع وطن يغرد خارج السرب. يشرف على تحرير موقع وطن نخبة من الصحفيين والإعلاميين والمترجمين. تابع كل جديد لدى محرري وطن
اقرأ أيضاً

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

- Advertisment -

الأحدث