السعودية ترد على فتوى داعش بخصوص “القاعد لا يفتي لمجاهد”: جاذبية اللفظ اضلتهم عن فساد المعنى

نشرت رئاسة شؤون الحرمين السعودية مقطع فيديو ردا على فتوى لتنظيم الدولة الإسلامية في العراق والشام أو ما يُعرف بـ”داعش،” عدم جواز فتوى القاعدين (غير المجاهدين) للمجاهدين على حد تعبيرهم.

 

جاء ذلك في تغريدة على صفحتها بموقع التواصل الاجتماعي، تويتر، حيث قالت في تعريف للفيديو: “ومن تلبيساتهم قولهم لا يفتي قاعد لمجاهد، إن جاذبية اللفظ اضلتهم عن فساد المعنى إذ لم يقل أحد من علماء المسلمين بهذا على طول تاريخ الجهاد”.

وفي المقطع الذي اشارت له محطة سي ان ان الأمريكية يقول الداعية الإسلامي، صالح بن حميد: “هل كان كل علماء المسلمين في أوقات الجهاد في الثغور والمغازي وجبهات القتال؟ وهل ما يقوم به هؤلاء جهاد في سبيل الله؟ وهل كل المجاهدين علماء وهل في هؤلاء المدعين للجهاد علماء؟ وهل القاعدون غير معذورين؟ وقد قال الله في المجاهدين والقاعدين ’وكلا وعد الله الحسنى”.

قد يعجبك أيضاً

تعليقات

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

تابعنا

الأحدث