ليبيا بروسبيكت: محاولات أوروبية مضنية لثني بوتين عن دعم حفتر.. الجنرال يطمع في مفاتيح ليبيا

0

كشف موقع “ بروسبيكت” نقلا عن مصادر دبلوماسية أوروبية أن الأخيرة تحاول ثني لوقف دعمها لقائد الجيش الجنرال خليفة ، الذي يهدف للوصول إلى الكاملة في ليبيا، حيث قدمت موسكو عدة مرات العسكري للجنرال بهدف مساعدته في حربه في ليبيا.

 

وأضاف الموقع الليبي في نسخته الإنجليزية أن دبلوماسيون أوروبيون يخشون من تبعات الدعم الروسي إلى الجنرال حفتر، حيث من الممكن أن يجعل ليبيا محطة جديدة تابعة لنفوذ ، ويتخذ منها قاعدة تهدد دول الاتحاد الأوربي كما يفعل من بوابة ودعمه لنظام بشار الأسد، فضلا عن مصر بقيادة الجنرال السابق عبد الفتاح السيسي.

 

وقد علق العديد من المراقبين في الاتحاد الأوروبي باستمرار عن تبدل المناصب وكونها تتعارض مع موقفها في النزاع الليبي ومنطقة الأوسط بشكل عام، حيث في عام 2011 ساعدت الشعب الليبي على إسقاط نظام معمر القذافي، ولكن بعد ذلك لم تلعب أي دور بارز من أجل التوصل إلى الهدف النهائي وتحقيق الاستقرار، ويعتقد المراقبون أن عدم وجود الدعم المالي بعد الثورة أدى إلى ظهور أزمة المهاجرين بسبب الفراغ الأمني الذي تزايد في أعقاب الثورة.

 

ويذهب المراقبون أيضا إلى القول بأن الاتحاد الأوروبي استخدام ليبيا بمثابة رهان في لعبة سياسية حول النفوذ الجيوسياسي بعد الثورة، خاصة وأن الدول الأوروبية لم تركز على مساعدة البلاد كلها، فهي معتمدة فقط على بعض الفصائل.

 

والآن مع دخول روسيا اللعبة، يخشى الأوروبيون من فقدان النفوذ في الدولة الشمال إفريقية التي تعتبر استراتيجية بنسبة كبيرة إلى ليبيا، لا سيما وأن تحاول أن تكون على الجانب المنتصر في نهاية هذا الصراع، لكنها تفترض أن الرئيس الأمريكي دونالد ترمب، ورئيس الكرملين فلاديمير بوتين، يعملان معا في نهاية المطاف لدعم جنرال الجيش خليفة حفتر.

 

 

 

 

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.