واشنطن تعترض على تعيين فياض مبعوثا دوليا في ليبيا وتقول “نحن لا نعترف بدولة فلسطينية “

0

أعلنت عن خيبة أملها من قراءة رسالة تشير إلى نية لتعيين ، رئيس الوزراء الفلسطيني السابق، كمبعوث الأمين العام للأمم المتحدة إلى بدلا من المبعوث الحالي مارتين كوبلر.

 

وقالت البعثة الأميركية في ، في بيان لها أن “الولايات المتحدة تشعر بخيبة أمل من رسالة تشير إلى نية الأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو غوتيرس، تعيين سلام فياض، رئيس الوزراء الفلسطيني السابق كرئيس لبعثة لليبيا”.

 

وأضاف البيان: “لفترة طويلة كانت الأمم المتحدة متحيزة للسلطة الفلسطينية ضد حلفائنا في (..) الولايات المتحدة لا تعترف حاليا بدولة فلسطينية ولا تدعم الإشارة التي يرسلها هذا التعيين داخل الأمم المتحدة. لكننا نشجع الطرفين على التوصل إلى حل. في المستقبل فإن الولايات المتحدة سوف تتصرف ولن تكتفي بالكلام لدعم حلفائنا”.

 

تجدر الإشارة، إلى أن رفض الولايات المتحدة لتعيين سلام فياض، قد يحول دون هذا التعيين، حيث إن الأمين العام للأمم المتحدة بحاجة إلى موافقة على القرار.

 

وكان غوتيريس قد قال في خطابه الموجه لأعضاء مجلس الأمن، إنه يرغب في “تعيين سلام فياض كمبعوثي الخاص وكرئيس لبعثة الأمم المتحدة لدعم ليبيا ليحل مكان ، الذي قام بمهمة مبعوثي الخاص منذ 1 نوفمبر/ تشرين الثاني 2015”.

 

وبحسب صحيفة “لا ريبوبليكا” الإيطالية، فإن هي من دفعت بفياض لشغل هذا المنصب بديلاً لكوبلر “حيث يرى الإيطاليون أن المنصب يحتاج لجهود كبيرة لبسط الاستقرار في البلاد”.

 

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.