AlexaMetrics نيويورك تايمز: هذا ما يمكن استخلاصه من خطاب حفل التنصيب | وطن يغرد خارج السرب

نيويورك تايمز: هذا ما يمكن استخلاصه من خطاب حفل التنصيب

قالت صحيفة “نيويورك تايمز” إن خطاب التنصيب الاستثنائي للرئيس الأمريكي دونالد ترامب مثيرا للدهشة، موضحة أنه فيما يخص الدعوة للإصلاح تخلى ترامب عن الطائفية، كما أن ترامب ينظر إلى كل المؤسسات باعتبارها متواطئة، وهذا سينتج عنه مذبحة أمريكية وستفقد الصناعة الكثير من فرص العمل، وهذا لا يتناسب مع ما أعلنه الرئيس الجديد عندما قال أمريكا أولا.

 

وأضافت الصحيفة الأمريكية في تقرير ترجمته وطن أن ترامب خصص كثير من أقوى المقاطع في خطابه إلى وحدة أمريكا، داعيا على وجه الخصوص إلى تجاوز الانقسامات العرقية والإثنية التي ابتليت بها البلاد لا سيما على مدى العقدين الماضيين.

 

كما أنه في الحملة الانتخابية، تحدث الرئيس الجديد مباشرة للمواطنين الأفارقة الأمريكيين، وتحدث عن المخاوف الداخلية لدى المدنيين، خاصة الأمهات والأطفال الذين يحاصرهم الفقر، فضلا عن نظام التعليم، وتدفق النقد، خاصة وأن هذا يترك الطلاب والشباب محرومون من المعرفة.

 

وأكدت الصحيفة أنه فيما يتعلق بحلفاء أمريكا في الخارج، فإنه بدون شك هناك الكثير من هؤلاء الحلفاء يخشون من خطط ترامب حول السياسة الخارجية واحتمالية التخلي عن زمام القيادة العالمية، ولكن كما كان الحال طوال حملته الانتخابية، فمن خلال نظرة فاحصة على لغته وبطريقة مختلفة، لم يدعو ترامب إلى التخلي عن التحالفات والمسؤوليات، ولكن في المشهد المحلي هناك عهدا جديدا من الإصلاح.

 

واعتبرت نيويورك تايمز أن العهد الجديد من الإصلاح يتطلب حماسة من المواطنين العاديين الذين لا يهتمون بالعرق أو الإثنية أو الجنس، لذا يجب على الرئاسة بقيادة ترامب أن تعمل على مواجهة الاضطرابات الوطنية والمضي قدما نحو بداية واعدة.

 

واختتمت الصحيفة الأمريكية تقريرها بأن خطاب تنصيب ترامب كشف عن بعض ملامح فترة الرئاسة خلال عهد ترامب، ولكن كل هذه الأمور ستتضح بشكل جلي خلال السنوات المقبلة ومع ظهور سياسات ترامب ورصد تصرفاته حيال الكثير من القضايا والأزمات، لذا فإن خطاب التنصيب لم يكشف عن كامل استراتيجية ترامب، ولكن بدون شك الأيام المقبلة ستظهرها بشكل قوي.

قد يعجبك ايضا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *