وطن تنشر ملامح التعديل الوزاري المرتقب.. الباقون والراحلون في حكومة شريف إسماعيل

0

منذ عدة أيام تزايد الحديث بشكل مكثف عن التعديل الوزاري المرتقب في حكومة الحالية، حيث كشف رئيس النظام المصري عبدالفتاح خلال الجزء الثاني من حواره مع رؤساء تحرير الصحف القومية مؤخرا عن وزراي سيجري قريبا بهدف تقويم أداء الحكومة الذي انحدر في الفترة الأخيرة قائلا: هناك تعديلا وزاريا قريبًا، وما يحتاج إلى تصويب سنصوبه.

 

وأكدت مصادر مطلعة لـ”وطن” أن التعديل الوزاري المرتقب سيجري في غضون الأسبوعين المقبلين، وسيشهد مغادرة عدد من الوجوه الحالية في حكومة إسماعيل التي يبلغ عدد وزرائها نحو 33 وزيرا، مضيفة أن من أبرز الوزراء المتوقع رحيلهم في التعديل المرتقب وزير والزراعة والسياحة والاستثمار، وعدد آخر أثيرت حولهم عدة أحاديث وانتقادات لاذعة خلال الشهور القليلة الماضية.

 

الراحلون من حكومة شريف إسماعيل

يأتي في صدارة الوزراء المتوقع رحيلهم عن الحكومة خلال التعديل الوزاري المرتقب وزير الصحة أحمد عماد الدين، خاصة وأن قضايا رفع أسعار الأدوية والأزمات التي يشهدها قطاع الصحة خلال الفترة الأخيرة تعزز تلك التوقعات، حيث ارتفعت أسعار نحو 3 آلاف صنف من الأدوية واختفى جزء كبير من العقاقير وتراجعت صناعة الدواء في إلى مستوى غير مسبوق، وهو الأمر الذي يمنع استمرار وزير الصحة في حكومة إسماعيل بعد التعديل الوزاري المرتقب.

 

وتعتبر وزير الاستثمار الحالية داليا خورشيد، ثاني الوزراء المتوقع رحيلهم في التعديل الوزاري المنتظر قريبا، لا سيما وأن الوضع الاقتصادي الراهن يشهد تراجعا حادا والبيئة الاستثمارية في مصر تعاني من صعوبات بالغة منعت الكثيرين من ضخ أموالهم في بيئة يسيطر عليها الاضطراب والتخبط.

 

وترجح مصادر مطلعة رحيل وزير السياحة الحالي يحي راشد أيضا في التعديل المرتقب، خاصة وأن الوضع الراهن في القطاع السياحي يحتاج إلى تغير في الاستراتيجية التي يتم من خلالها التعامل مع أزمات القطاع السياحي.

 

وفي قائمة المستبعدين أيضا جاء وزير العالي أشرف الشيحي، خاصة في ظل الأزمات التي شهدته وزارته في السنوات التي ترأس فيها الوزارة، لا سيما إلغاء بدل عودة المبتعثين، وعدم إجراء انتخابات اتحاد الطلاب بسبب رفض المالية اعتماد اللائحة، ومتوقع أيضا رحيل وزير التربية والتعليم الهلالي الشربيني بسبب ما شهدته امتحانات الثانوية العامة الماضية من تسريبات.

 

واعتبر سياسيون أن تصريحات وزير الزراعة عصام فايد تظهر أنه حكم على نفسه بالرحيل من حكومة المهندس شريف إسماعيل خلال التعديل الوزاري المرتقب، خاصة في ظل أزمات المحاصيل والأسمدة التي ظهرت مؤخرا وتم استجوابه عدة مرات بشأنها تحت قبة البرلمان.

 

وجاء أيضا في قائمة الراحلين عن حكومة إسماعيل، وزير الصناعة والتجارة طارق قابيل، وكذلك وزير سامح شكري، ووزير المالية عمرو الجارحي، وكذلك من المتوقع رحيل محمد عبد العاطى وزير الري والموارد المائية، وكذلك وزيرة وشؤون المصريين بالخارج السفيرة نبيلة مكرم.

 

الباقون في حكومة إسماعيل

وبخلاف الوزراء السابق ذكرهم يتوقع أن يكمل باقي الوزراء مسيرتهم في التعديل الوزاري، خاصة وزير الدفاع صدقي صبحي، ووزير التخطيط أشرف العربي، ووزير الأوقاف مختار جمعة، ووزير الإسكان مصطفى مدبولي ووزير الرياضة خالد عبد العزيز ووزير التموين خالد حنفي، ووزير الكهرباء محمد المرقبي، ووزيرة التضامن غادة والي، وغيرهم من الوزراء الذين لم تذكر أسماؤهم ضمن المتوقع رحيلهم.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More